القدّومي ينفي منعه من دخول سوريا


نفت الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أمس، تقارير أشارت إلى أن سوريا منعت رئيس الدائرة، فاروق القدومي، من دخول أراضيها خوفاً من إعلانه الانشقاق عن حركة «فتح» من دمشق.
وأوضحت الدائرة، في بيان في تونس، أن القدومي «لا يحتاج إلى تأشيرة دخول إلى سوريا التي تبقى أبوابها مفتوحة أمام رجالات العمل الوطني والقومي». وأضافت أن القدومي «أكبر من أن يقال عنه إنه يريد الانشقاق، وهو عنوان من عناوين فتح العملاقة».
وكانت تقارير قد نقلت عن مصادر فلسطينية قولها إن سوريا منعت القدومي من دخول أراضيها لسعيه للحوار مع فصائل فلسطينية انشقت في السابق عن حركة «فتح» لتشكيل «فتح جديدة».
(يو بي آي)

ساركوزي لن يشارك في احتفالات إسرائيل

أكدت وزيرة الدولة الفرنسية المكلفة شؤون البيئة، ناتالي كوسيوسكو موريزيت، التي تقوم بزيارة من يومين إلى إسرائيل، أن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي سيزور الدولة العبرية نهاية حزيران.
وأوضحت الوزيرة، أول من أمس، أن ساركوزي لن يشارك في الاحتفالات الخاصة بالذكرى الستين لقيام إسرائيل لأنها تتزامن مع الثامن من أيار وهو موعد احتفالات في فرنسا بذكرى التحرير. وأضافت «سيمثل رئيس الوزراء السابق جان بيار رافاران شخصياً (ساركوزي) في احتفالات إسرائيل».
(أ ف ب)