تطرق الرئيس الأميركي جورج بوش، أمس، في مقابلة مع القناة العاشرة الخاصة في التلفزيون الإسرائيلي، بثّت مقتطفات منها أمس، على أن تبث كاملة اليوم، إلى التحقيق ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت بشبهة حصوله على رشوة، ووصفه بـ«المستقيم».

وقال بوش، الذي من المفترض أن يصل إلى إسرائيل غداً في بداية جولة إلى المنطقة، إن علاقاته مع أولمرت «ممتازة» وإن «أولمرت هو شخص من السهل التحدث معه ولديه تفكير استراتيجي». وأضاف إن الأمور القضائية ستتضح من خلال إجراءات قضائية.
من جهة أخرى، قال بوش إنه «لا يزال يأمل ويؤمن بأنه سيكون بالإمكان تحقيق إنجازات في المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية للتوصل إلى اتفاق حل دائم قبل نهاية العام الجاري». وشدد بوش على أنه لا يأتي إلى إسرائيل من أجل «الضغط» عليها وإنما من أجل «تشجيع» عملية السلام. وأضاف إن «الولايات المتحدة لا يمكنها فرض سلام».
(أ ف ب، يو بي آي)