رام الله ــ الأخبار

أعلنت «كتائب شهداء الأقصى»، الجناح العسكري لحركة «فتح» في الضفة الغربية أمس، عن تشكيل مجموعة عسكريّة تابعة لها باسم الشهيد عماد مغنية، القائد العسكري لـ«حزب الله»، الذي استشهد منتصف الشهر الماضي خلال عمليّة اغتيال استهدفته في دمشق. وقال مصدر مسؤول في الكتائب، في بيان، إنّ القرار جاء وفاءً «لأهداف الشهيد مغنيّة وجهوده في دعم حركات المقاومة والوقوف إلى جانبها، لا في لبنان وحسب بل أيضاً في فلسطين».
وكانت مجموعة الشهيد مغنية قد أعلنت مسؤوليّتها عن استهداف نقطة مراقبة عسكريّة إسرائيليّة قرب بلدة بيتونيا القريبة من رام الله، وذلك في سياق عمليّات الردّ على المجزرة المستمرّة في قطاع غزة.