القاهرة ـ وائل عبد الفتاح


«أنت تمزح»... هكذا علّق الصحافي الأميركي سيمور هيرش على تحليل الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى خلال تدشين مؤسسة هيكل للصحافة العربية.
كان وجه هيرش جاداً جداً وهو يعلّق على كلام موسى، الذي ردّ به على سؤال عن المسؤول عن تعطيل حل الأزمة فى لبنان. قال موسى «إن الوضع في لبنان يشبه بناية متعددة الطوابق. الطابق الاول الاطراف المحلية، الثاني الاطراف الاقليمية، والطابق الثالث الاطراف الدولية. ولا يمكن أن تلقى مسؤولية تعطيل الحل على طابق دون آخر».
وتابع موسى «لكن لا بد من وضع حل للأزمة في لبنان قبل انعقاد مؤتمر القمة العربية المقبل، لأنه اذا لم تحل، فإن الوضع فى بيروت سيتحول إلى كارثة»، إلا أنه استدرك قائلاً «هذا أمل وليس وعداً».
وهنا قال له هيرش «بالتأكيد انت تمزح. أنت المسؤول عن الجامعة العربية ولديك بعض خيوط اللعبة»، فردّ موسى بابتسامة.
وكان حفل تدشين المؤسسة قد جمع اجيالاً مختلفة من نجوم الصحافة في مصر يتقدمهم محمد حسنين هيكل والمدير التنفيذي للمؤسسة هاني شكر الله.
وشهد الحفل مواجهة بين هيكل وكاتب الدراما التلفزيونية اسامة انور عكاشه، الذي سأله عن حال الصحافة في مصر، فعلّق بالقول «لا اعتقد أن هناك مستهلكين للصحف في مصر. الصحافة استهلكت بشكل اكبر لكن ليس من القراء».
ثم سألته الصحافية سناء البيسي عن تصوّره لموقع المرأة في الصحافة، فقال «اذا استمعت اليوم الى محاضرة هيرش فى الجامعة الاميركية، فستلاحظين وجود المرأة القوي والحيوي. وستعرفين اين تكمن السلطة في المجتمع بالضبط».