عرب كركوك وتركمانها يقاطعون الاستفتاء


أعلن عضو لجنة صياغة الدستور العراقي ورئيس الجبهة التركمانية العراقية، سعد الدين اركيج، أمس أن التركمان والعرب في مدينة كركوك «سيقاطعون الاستفتاء على مصيرها أواخر العام الجاري، بسبب إجرائه من دون تطبيع الأوضاع في المدينة»، محذراً من أن إلحاق كركوك بإقليم كردستان «سيؤدي إلى خلق بؤرة تقسيم العراق».
وقال اركيج إن «هناك مؤامرة تستهدف تغيير تركيبة كركوك السكانية، استعداداً لإجراء الاستفتاء ،الذي سيؤدي سلفاً إلى نتيجة خاطئة، لكونه سيُبنى على أسس خاطئة، وخاصة في ظل غياب الأمن والاستقرار والمراقبة الدولية، بعد استقدام 600 ألف كردي إلى المدينة، وقسم منهم ليسوا عراقيين، بل هم من أكراد دول الجوار».
(د ب أ)

الأسد وبدوي مع حل سياسي لأزمة العراق

أكد الرئيس السوري بشار الأسد ورئيس وزراء ماليزيا عبد الله أحمد بدوي، خلال اجتماع في دمشق أمس، دعمهما لتسوية الأزمة العراقية بالطرق السياسية.
وقالت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) إن الأسد وبدوي “شددا في اجتماعين، أحدهما مغلق، على أن المدخل الحقيقي للخروج من الأزمة في العراق هو الحل السياسي، وصولاً إلى انسحاب القوات الأجنبية منه، وفق جدول زمني محدد، بناء على توافق جميع أبناء العراق، في إطار مشروع مصالحة وطنية شاملة”.
واستعرض المسؤولان أيضاً خلال الاجتماعين “الأوضاع الإقليمية والدولية، وأكدا أهمية دعم حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية وتكريس التفاهم بين أبناء الشعب الفلسطيني ورفع الحصار عنه والكف عن المس بمقدساته ومقدسات العرب والمسلمين”.
(أ ف ب)

المؤبد لـ 20 عضواً في “حزب الله” التركي

قضت محكمة تركية بالسجن المؤبد على 20 من أعضاء جماعة حزب الله التركية أمس بعد إدانتهم بقتل مدنيين.
وذكرت وسائل إعلام تركية أن محكمة في مدينة ديار بكر الواقعة جنوب شرق البلاد برأت ساحة أربعة.
كما أوقفت الإجراءات القضائية بحق خمسة آخرين من المتهمين بالتقادم، بينما نال الآخرون أحكاماً بالسجن لمدد مختلفة.
ونظرت المحاكمة، التي جرت في ديار بكر، في 97 جريمة قتل.
واستهدفت الجماعة، التي قتلت عشرات في أواخر ثمانينيات القرن الماضي وأوائل التسعينيات، الأكراد بشكل عام في منطقة جنوب شرق تركيا.
(د ب أ، رويترز)