البشير: لا عودة إلى الحرب في السودان


شدّد الرئيس السوداني عمر البشير أمس على أن الحرب الأهلية مع الجنوب لن تعود من جديد رغم التوتر القائم، وذلك بعد أيام من دعوته إلى إعادة فتح معسكرات تدريب قوات الدفاع الشعبية التي حاربت الجنوبيين سابقاً.
وقال البشير، في افتتاح مؤتمر حزب المؤتمر الوطني الحاكم في الخرطوم، الذي حضره ممثلو الحركة الشعبية لتحرير السودان،
«أقولها أمامكم اليوم: لا رجوع إلى الحرب ما دام هناك ضوء في نفق السلام»، مشدداً على أن «الحوار هو السبيل الوحيد للحفاظ على الوحدة الوطنية»، ومعرباً عن أمله في «مشاركة فعالة ومسؤولة مع الحركة الشعبية لتحرير السودان».
في هذا الوقت، أعلن رئيس عمليات حفظ السلام في الأمم المتحدة، جان ماري جينو، أن «الصين التزمت إرسال وحدة حفظ سلام من سلاح المهندسين إلى إقليم دارفور في غرب السودان». ومع ذلك، أوضح أن «نشر قوة حفظ سلام مختلطة من الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة قوامها 26 ألفاً في دارفور لا يزال يمثّل تحدياً كبيراً».
(أ ف ب، رويترز)

تونس: محاكمة 30 متهماً بتدبير انقلاب

أرجأت المحكمة الابتدائية في تونس أمس النظر في ملف 30 تونسياً متهمين بمحاولة القيام بانقلاب عسكري بعد مواجهات مسلحة مع قوات الأمن نهاية العام الماضي. وقرر القاضي محرز همامي، في جلسة مقتضبة، إرجاء المحاكمة بناءً على طلب الدفاع لعدم توافر الوقت الكافي للاطّلاع على الملف. وحضر الجلسة الأولى 27 متهماً، وغصت قاعة المحكمة بعدد من أقرباء المتهمين والمحامين والصحافيين وسط إجراءات أمنية مشددة.
ويوجّه القضاء التونسي إلى المجموعة السلفية تهمة «التآمر على أمن الدولة الداخلي ومحاولة الاعتداء المقصود به تبديل هيئة الدولة ... والمشاركة في عصيان مسلح وتلقي تدريبات عسكرية لارتكاب جرائم إرهابية».
(رويترز، أ ف ب)