رفضت محكمة فرنسية أمس طلب الإفراج المشروط عن الناشط اللبناني جورج إبراهيم عبد الله، الذي يقضي منذ 23 عاماً عقوبة بالسجن مدى الحياة.

واتّبعت محكمة تطبيق العقوبات قرار النيابة التي أوصت برفض هذا الطلب خلال النظر في القضية في 17 أيلول باعتبار أن اللبناني لم يبد ندماً على أفعاله.
واعتقل عبد الله (55 عاماً)، المعروف بـ«الشيوعي الثوري العربي»، عام 1984 وحكم عليه بالسجن المؤبد في شباط 1987 بتهمة التآمر في اغتيال دبلوماسيين أميركي وإسرائيلي في باريس عام 1982. وأدين بالتآمر في محاولة اغتيال قنصل أميركا في ستراسبورغ عام 1984.
(أ ف ب)