رفض البيت الأبيض الدعوة، التي أطلقتها بغالبيّة ساحقة الجمعيّة العامّة للأمم المتحدة أوّل من أمس، لرفع الحظر الاقتصادي الذي تفرضه الولايات المتحدة على كوبا منذ 45 عاماً.

وكان الرئيس الأميركي جورج بوش قد أكّد الأسبوع الماضي رغبة بلاده في الإبقاء على الحظر الأميركي على كوبا إلى حين حدوث تغيير في النظام الكوبي. وقال المتحدّث باسم البيت الأبيض، غوردن جوندرو، إثر التصويت في المنظّمة الدوليّة، «أعتقد أنّ تصريحات الرئيس (بوش) لا تزال صالحة».
وقد أجيز القرار الدولي، وعنوانه «ضرورة إنهاء الحظر الاقتصادي والتجاري والمالي الذي تفرضه الولايات المتحدة الأميركية على كوبا» بغالبية 184 صوتاً، مع اعتراض 4 أصوات، وامتناع عضو عن التصويت. والقرار غير ملزم ولم يكن له في الماضي أثر على السياسة الأميركية.
(أ ف ب، يو بي آي)