باريس ــ بسّام الطيارة


تلوح في أفق فرنسا، مجموعة متغيرات تعبّر بما لا يقبل الشك عن تغيير في واقعها على مختلف الصعد، قد يكون انتخاب نيكولا ساركوزي، وانفتاحه على اليسار والوسط فور وصوله إلى سدة الرئاسة، معلماً معبّراً عمّا يمكن تسميته «تطور المجتمع الفرنسي».