نقل موقع «عرب 48» أمس عن مصادر إعلامية أن الشرطة الإسرائيلية قامت بتفتيش المكتب البرلماني لرئيس حزب «التجمّع الوطني الديموقراطي» عزمي بشارة في الكنيست.وقامت الشرطة بالتفتيش بحضور رئيس كتلة التجمع الوطني النائب جمال زحالقة، الذي استُدعي بشكل مفاجئ إلى الكنيست. وعقّب زحالقة على التفتيش بالقول إن «هذه عملية غير مقبولة ومستفزة، بعدما تم إغلاق المكتب بشكل غير قانوني».

(عرب 48)