لم تفلح بيانات النفي وتشكيك الخبراء في التقرير الذي يربط إيران وسوريا وحزب الله بمليشيات المحاكم الإسلامية في الصومال، في منع لجنة العقوبات في مجلس الأمن الدولي من اعتماده رسمياً أمس.

وذكر التقرير، الذي سرّبت بعض المقاطع منه إلى وسائل الإعلام الأسبوع الماضي، أنه خلال العدوان الإسرائيلي على لبنان سافر نحو 700 مقاتل من ميليشيات “المحاكم الإسلامية” إلى هذا البلد للقتال إلى جانب حزب الله، وأن المئات منهم لا يزالون فيه.
غير أن بعض الخبراء في شؤون الشرق الأوسط قالوا لـ “يونايتد برس انترناشونال” إنهم يتشكّكون في هذه المزاعم.
(يو بي آي)