قال وزير الخارجية الفلسطيني محمود الزهار أمس إن «وفد منظمة التحرير الفلسطينية، المشارك في اجتماعات الجامعة العربية والمكون من فاروق القدومي وصائب عريقات وياسر عبد ربه، لا يمثل الحكومة الفلسطينية».

وأوضح الزهار أن «الوفد لا يشارك بموافقة أو بتنسيق مع الحكومة أو وزير الشؤون الخارجية الذي دُعي بالأساس إلى هذا الاجتماع»، مبدياً استغرابه لقدرة «بعض المسؤولين على التحرك والسفر كما يشاؤون، بينما يتعرض الشعب الفلسطيني وحكومته لحصار قاس».
وتابع الزهار: «في الوقت الذي نقدّر فيه عالياً الجهود التي تبذلها الدول العربية لدعم الشعب الفلسطيني وقضيته الوطنية، فإننا نعبر عن أسفنا لمحاولات بعض الجهات الفلسطينية الالتفاف على الحكومة».
(يو بي أي)