قضت محكمة تركية بسجن الرئيس المشارك لـ«حزب الشعوب الديموقراطي»، صلاح الدين ديميرتاش لمدة خمسة أشهر، بالتوازي مع إسقاط عضوية مجلس النواب، عن زميلته في رئاسة الحزب، فيغان يوكساك داغ.


وأصدرت محكمة الجنايات في ولاية آغري شرقي البلاد، قرار حبس ديميرتاش بتهمة «إهانة الدولة التركية وحكومتها وشعبها، ومؤسساتها علناً»، في أحد التصريحات التي أدلى بها في وقت سابق. كذلك، أسقط البرلمان التركي عضوية النائبة عن ولاية وان، غربي البلاد، يوكساك داغ، بعد تقديم مجلس الوزراء مذكرة تطالب بإسقاط عضويتها، عقب تأكيد المحكمة العليا في أيلول الماضي لحكم صادر بحقها، بتهمة «الترويج لمنظمة إرهابية».
وكان القضاء التركي قد أصدر في 24 تشرين الثاني الماضي، قرارات بتوقيف 10 نواب من «حزب الشعوب الديموقراطي»، بينهم ديميرتاش ويوكسك داغ.
(الأخبار، الأناضول)