أحيَت رابطة الطلاب اللبنانيين في جامعة «الصداقة بين الشعوب» في موسكو عيد المقاومة والتحرير باحتفال حاشد حضره السفير اللبناني في روسيا شوقي بو نصار، والملحق العسكري العميد عبد السلام قمحات، وممثل رئيس الجامعة الكسندر يرمكوف، وأعضاء البيت اللبناني في موسكو، وحشد من الطلبة اللبنانيين وأعضاء روابط الطلبة العرب.


السفير شوقي بو نصار، أكد في كلمته، أن «عيد المقاومة والتحرير ذكرى جامعة لكل اللبنانيين، وتجسيد حقيقي لأهمية الوحدة بين الشعب اللبناني بكل أطيافه». وشدد على أهمية أن «تبقى فلسطين في جوهر اهتمامات العالم العربي، على الرغم من الظروف الصعبة التي يعيشها العالم العربي من حالات احتراب في سوريا، العراق، اليمن، وليبيا».