أعلنت وزيرتا الدفاع الألمانية والفرنسية، أمس، أنهما «واثقتان» من تضامن الولايات المتحدة ضمن «حلف شمال الاطلسي». وقالت الوزيرة الألمانية اورسولا فون دير لاين، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيرتها الفرنسية في برلين، «إنني مقتنعة تماماً بأننا سنكون جميعاً (الدول الـ29 أعضاء الحلف) أوفياء لمعاهدة الأطلسي»، خصوصاً المادة الخامسة التي تنص على أن تهبّ الدول الحليفة لمساعدة بلد يتعرض «لعدوان خارجي».


وقالت سيلفي غولار، الوزيرة الجديدة للجيوش الفرنسية، «أدعم التحليل القانوني للسيدة فون دير لاين... ولا شك لدي في أن الشعب الاميركي سيظل ورئيسه وفيّين للمعاهدة التي تربطنا».
(أ ف ب)