مادورو يطالب واشنطن بتوضيحات رسمية


أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، أمس، أن الولايات المتحدة يجب أن تقدم توضيحات رسمية بسبب تورط مسؤولين أميركيين رفيعي المستوى في خطة لاغتياله. وأكد، بحسب ما نقلت قناة «تيليسور»، أن كاراكاس مستعدة لتقديم كل الأدلة المطلوبة بهذا الشأن إلى واشنطن، وأشار مادورو إلى أن هذه المؤامرة لم تعرّض حياته فقط للخطر، بل وكذلك الاستقرار والسلام في فنزويلا.

(أ ف ب)

إسبانيا: الملك الجديد يعد بخدمة بلاده

وعد ملك اسبانيا المقبل فيليبي كارلوس، أمس، بأنه «سيضع كل قواه» في خدمة اسبانيا «موحدة ومتنوعة». وقال كارلوس (46 سنة)، وهو واقف إلى جانب زوجته لمناسبة حفل تسليم جائزة ثقافية في نافارا شمال البلاد، في أول خطاب يلقيه منذ إعلان والده التنازل عن العرش «اسمحوا لي باحترام العملية البرلمانية الجارية والاكتفاء بالتعبير مجدداً عن رغبتي وقناعتي بتكريس كل قواي للمهمة البالغة الأهمية المتمثلة في خدمة الاسبان». وتابع فيليبي كارلوس، الذي يتوقع أن يصبح الملك السادس بعد أسبوعين إثر تصويت مجلس البرلمان، قائلًا إنه يريد أن يخدم اسبانيا كأمة واحدة بمكوناتها السياسية والاجتماعية الموغلة جذورها في التاريخ الممتد لنحو ألف عام
(أ ف ب)

ألمانيا تحقق قي قضية التنصت على ميركل

أعلن المدعي العام الألماني هارالد رانغ، أمس أن القضاء الألماني سيحقق بشأن تنصت الاستخبارات الأميركية المفترض على الهاتف النقال للمستشارة أنجيلا ميركل بحسب ما تبين من تسريبات المستشار السابق في وكالة الأمن القومي الأميركية إدوارد سنودن. وقال رانغ للصحافيين، «سأفتح تحقيقاً حول التنصت على الهاتف النقال للمستشارة»، كما أوضح القاضي في النيابة الفدرالية في مدينة كارلسروه أن التحقيق مفتوح «ضد مجهول»، وسيتناول وقائع تجسس ونشاطات جهاز استخبارات أجنبي. ولفت إلى أنه لن يُفتح تحقيقاً حول التنصت على ملايين الألمان.
(أ ف ب)


السعودية: التزام قطرشرط للتقارب

قال مسؤول سعودي، أمس، إن التزام قطر تطبيق كل ما اتفق عليه «بنحو فعال» سيساعد في تقريب وجهات النظر وحل القضايا العالقة معها، في إشارة إلى وثيقة الرياض. وفي تصريح لجريدة «الوطن» السعوية، قال وكيل وزارة الخارجية السعودية للعلاقات المتعددة الأطراف، الأمير تركي بن محمد، إن «الاجتماعات مستمرة، وبالتالي نأمل أن تصل تلك الاجتماعات إلى حلول توفيقية لما هو متفق عليه، وأن ما اتفق عليه يبدأ بتطبيقه، وعندما يطبَّق كل ما اتفق عليه بنحو فعال سيساعد في تقريب وجهات النظر وحل القضايا العالقة».
(أ ف ب)

أوروبا قلقة من تجربة نووية محتملة لبيونغ يانغ

عبّر الاتحاد الأوروبي، أمس، عن قلقه من تجربة نووية رابعة، قال إن من المحتمل أن تقوم بها كوريا الشمالية وفق ما تؤكد تقارير في الآونة الأخيرة. وأضافت دول الاتحاد، في بيان موجه إلى اجتماع مرتقب لمجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا، أن الأنشطة التي تقوم بها كوريا الشمالية «تبين بوضوح أنها تطوّر قدراتها النووية إلى أبعد حد». وطالب بيونغ يانغ بالسماح للمفتشين الدوليين بالدخول إلى أراضيها من جديد بعد أن طردتهم عام 2009. كذلك حثّ البيان النظام الكوري الشمالي على التخلي عن كل برامجه النووية، بما فيها برنامج الصواريخ البالستية وبرنامج تخصيب اليورانيوم، والتوقف عن «أي أنشطة استفزازية».
(أ ف ب)

أفغانستان انتهاء مهمة «الأطلسي» قبل نهاية العام

أعلن الأمين العام لحلف شماليّ الأطلسي، أندرس فوغ راسموسن ، أمس، أن الحلف سيُنهي مهمته القتالية في أفغانستان قبل نهاية العام الحالي. وقال راسموسن، في مستهل اجتماع وزراء دفاع دول «الناتو» في بروكسل، إن «الحلف يواصل إعداد مهمة جديدة له تحمل اسم الدعم الحازم، تقضي بتقديم المساعدة لقوات الأمن الأفغانية من دون القيام بعمليات قتالية».
(الأخبار)