المالكي يدعو إلى إنشاء محور للاعتدال


كشف مستشار رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي، علي الموسوي، أمس أن اللقاءات الثنائية التي أجراها المالكي مع عدد من زعماء الدول العربية والإسلامية على هامش قمة الدول الإسلامية في القاهرة، تضمنت بحث تشكيل محور الاعتدال في المنطقة.
ونقل موقع «السومرية نيوز» عن الموسوي قوله إن «العراق أزال التشويش والتشويه حول موقفه من الأحداث في سوريا خلال مؤتمر القاهرة»، مؤكداً أن «رئيس الوزراء أوضح للجميع موقف العراق الثابت، بأنه ليس مع النظام السوري، بل مع الشعب السوري ووحدة سوريا».
وقال الموسوي، إن «رئيس الوزراء بحث خلال لقاءاته الثنائية بقادة مصر والكويت والسودان والمغرب والجزائر وغيرها، فكرة تشكيل محور اعتدال ينبذ التطرف»، مؤكداً أن «أجواء هذه النقاشات كانت إيجابية».
(الأخبار)

الدفاع الجزائرية: الجيش صدّ هجوماً لإسلاميين

أكدت وزارة الدفاع الجزائرية أمس الأنباء الصحافية التي تحدثت عن مهاجمة مسلحين إسلاميين شاحنة تموين جنود تابعة لثكنة في منطقة خنشلة (550 كلم إلى الجنوب الشرقي من العاصمة الجزائرية). وأوضحت الوزارة أن «إرهابياً قتل وأصيب آخرون بجروح بأيدي عناصر الجيش أثناء اعتداء على شاحنة على ملك أحد الخواص تتولى تموين وحدات عسكرية في ولاية خنشلة». وهوجمت الشاحنة على بعد خمسة كيلومترات من الثكنة من قبل ثمانية مسلحين، تمكن الجيش من صدهم وقتل أحدهم.
(أ ف ب)

الأمم المتحدة تحقق في سفينة الأسلحة اليمنية

تحقق لجنة العقوبات في الأمم المتحدة بشأن سفينة محمّلة بالأسلحة تم اعتراضها قبالة سواحل اليمن، اتهمت الحكومة اليمنية إيران بإرسالها. وأكد مبعوث الأمم المتحدة الى اليمن جمال بن عمر، أن «حكومة اليمن طلبت أن تجري لجنة العقوبات تحقيقاً معمقاً»، مشيراً الى أن خبراء اللجنة «سيحددون الوقائع، مصدر الشحنة، وهوية الجهة المرسلة إليها». وتوجه خبراء في العقوبات الإيرانية إلى اليمن الأسبوع الماضي عقب اعتراض السفينة في 23 كانون الثاني.
(أ ف ب)