السعودية: ولي العهد يلتقي ماكين


التقى ولي العهد السعودي، سلمان بن عبد العزيز أمس، عضو لجنة الخدمات المسلحة في مجلس الشيوخ الأميركي السيناتور جون ماكين. وذكرت وكالة الأنباء السعودية (واس) أنه جرى خلال اللقاء بحث الأمور ذات الاهتمام المشترك.
وجاء اللقاء بعد يوم واحد من لقاء ولي العهد عضو لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ السيناتور روبرت كروكر.
(الأناضول)


الأردن إلى مجلس الأمن اليوم

تصوت الجمعية العامة للأمم المتحدة خلال جلستها التي تعقدها في نيويورك، اليوم، على قبول الأردن في عضوية مجلس الأمن الدولي، عن المقعد الشاغر غير الدائم بدلاً من السعودية.
وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية، محمد المومني لوكالة «الأناضول»، «نأمل مناصرة الدول في فوزنا؛ لنتمكن من طرح آرائنا وتصوراتنا حول قضايا الأمن والسلام». ووفق المومني، في حال حصول الأردن على تصويت الجمعية العامة لشغل المقعد، فإنه «سوف يتولى رئاسة مجلس الأمن في الأول من كانون الثاني المقبل، بحسب الدور الأبجدي المتبع للدول الخمس عشرة الأعضاء».
(الأناضول)

35 مليون دولار قرضاً كويتياً للصين

وافق الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية، أمس، على اتفاقية قرض للصين بقيمة 10 مليون دينار كويتي (35 مليون دولار)، للإسهام في تمويل مركز مدينة «وزهو» الصينية، للتعليم المهني.
وقال الصندوق الكويتي، في بيان أمس إن القرض، الذي جرى توقيعه في مدينة «وازهو»، يرمي إلى دعم خطط الحكومة الصينية لتطوير وتوسعة القدرة الاستيعابية والمقدرة التدريبية للتعليم والتدريب المهني في المناطق الغربية. وبهذا القرض، يرتفع مجموع ما قدمه الصندوق الكويتي، للصين إلى نحو 36 قرضاً لتمويل مشاريع في مختلف القطاعات، بقيمة إجمالية تصل إلى 271.4 مليون دينار كويتي (923 مليون دولار).
(الأناضول)


الاستخبارات البريطانية تبحث عن سنودن في موسكو

أعلنت المنظمة الكندية غير الحكومية «مركز بحوث مشاكل العولمة» أن «السلطات البريطانية تسعى إلى تحديد مكان موظف الاستخبارات الأميركية السابق ادوارد سنودن الحاصل على حق اللجوء المؤقت في روسيا، وقد تنقله (سراً) إلى بريطانيا او الولايات المتحدة».
وذكرت المنظمة على موقعها أمس أن موظفي «MI-6» البريطانية في موسكو «باشروا تحليل معلومات تجسسية حصلت عليها وكالة الامن القومي الأميركي ومركز الاتصالات الحكومي البريطاني، خلال مراقبة «الفايسبوك» وباقي المواقع الاجتماعية، لتعيين مكان سنودن» في روسيا.
ولفتت المنظمة إلى أن عملية البحث عن سنودن تملك الأولوية القصوى لدى العاملين في فرع الاستخبارات البريطانية في موسكو «بسبب مستوى الضرر الكبير الذي الحقه سنودن عبر تسريبه المعلومات عن عمليات الاستخبارات البريطانية في العالم، أكثر من رغبتهم في الحصول على ود الزملاء في وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية ووكالة الامن القومي».
(الأخبار)

السويد شريك لواشنطن في التجسس على روسيا

نقل التلفزيون السويدي عن وثائق سرية سربها الموظف السابق في الاستخبارات الأميركية إدوارد سنودن، أن السويد كانت شريكاً أساسياً للولايات المتحدة في ما يخص التجسس على روسيا وقادتها.
وأشار التلفزيون في هذا الخصوص إلى وثيقة مؤرخة في 18 نيسان الماضي، جاء فيها أن المؤسسة الوطنية للدفاع اللاسلكي (FRA) التي تدير عملية الرقابة على الاتصالات الالكترونية، زودت واشنطن معلومات عن روسيا. وجاء في الوثيقة، حسب التلفزيون: « FRA زودت وكالة الأمن القومي مجموعة فريدة من أهداف روسية أولوية، في ما يخص قيادة البلاد والسياسات الداخلية». وفي وثيقة أخرى سربها سنودن، أعرب كبار الموظفين في وكالة الأمن القومي الأمريكية عن «تقديرهم للسويد لعملها المتواصل في مراقبة الهدف الروسي، وشددوا على الدور الرائد الذي تؤديه FRA كشريك أساسي في العمل بشأن الهدف الروسي، بما فيه القيادة الروسية والاستخبارات».
(الأخبار)