نجاد من فنزويلا: النظام الرأسمالي فشل


أعلن الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، أن ايران وفنزويلا ستعملان جنباً الى جنب وحثيثاً للوصول الى أهدافهما الرامية الى احلال السلام والمحبة والتقدم، وأي قوة في العالم لا يمكنها ان تفرّق بين البلدين. وأكد نجاد، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الفنزويلي هوغو تشافيز في كراكاس، أن «النظام الرأسمالي قد فشل ولم يتمكن من ارساء العدالة والرفاهية والرخاء حيث فقد بالفعل صدقيته». وأضاف ان منطق النظام الرأسمالي يرتكز على القوة والسلاح والتهديد، وهذا يعني ان هذا النظام ليست لديه رسالة الى العالم ولا بد من احلال نظام جديد بدلاً من النظام الرأسمالي».
من جانبه، قال الرئيس الفنزويلي إنه «حينما يتحدث الرئيس نجاد فهو يتحدث نيابة عن الملايين من الشعوب في أرجاء العالم، ومن هذا المنطلق فإن القوى الامبريالية تخشى من هذه التصريحات». وأكد أن «الجمهورية الإسلامية ستصبح قوة هائلة في النظام العالمي الجديد حيث ستترك أثراً ايجابياً على الأمن والاستقرار في العالم، والقوى الامبريالية لا يمكنها ان تتصدى للنفوذ الايراني».
(مهر)

البيت الأبيض: حكمتي ليس جاسوساً أميركيّاً

نفى البيت الأبيض أمس أن يكون الشاب الأميركي من أصل إيراني، أمير ميرزائي حكمتي، الذي حكمت إيران عليه بالإعدام بتهمة التجسس لصالح الولايات المتحدة، قد عمل لصالح وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي إيه)، حسبما أعلنت السلطات الإيرانية. وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني ان «الادعاءات بأن حكمتي عمل لصالح «سي آي إيه» أو أرسلته إلى إيران خاطئة».
(يو بي آي)

طهران تعيّن آهني سفيراً لدى باريس

عينت إيران الدبلوماسي علي آهني سفيراً جديداً لدى فرنسا، حسبما أفادت وكالة «مهر» الايرانية للأنباء أمس. وكان آهني قد شغل منصب مساعد وزير الخارجية لشؤون أميركا وأوروبا، كما عمل سفيراً لبلاده لدى فرنسا وايطاليا وبلجيكا.
(أ ف ب)

اليونان وإسرائيل تعمّقان التعاون «الدفاعي»

اتفق وزير الدفاع اليوناني، ديميتريس أفراموبولوس، مع نظيره الاسرائيلي ايهود باراك ، أمس، على تعزيز التعاون الثنائي من أجل العمل على تحقيق الاستقرار في المنطقة. وبدأ باراك أمس زيارة رسمية لليونان تستغرق يومين. وقال خلال استقباله من قبل الرئيس اليوناني كارلوس بابولياس ورئيس الوزراء لوكاس باباديموس «نحن ملتزمون بتعميق علاقاتنا في مجال الدفاع، ونتطلع قدماً للعمل معاً».
(يو بي آي)

إثيوبيو اسرائيل يندّدون بالعنصرية ضدهم

تظاهر نحو ألفي اسرائيلي من أصل إثيوبي، أمس، في كريات مالاخي، جنوب فلسطين المحتلة للتنديد بالعنصرية والتمييز، الذي يعانونه خصوصاً في إيجاد مساكن. وتأتي التظاهرات في هذه البلدة بعد دعوات لسكانها بعدم تأجير أو بيع مساكن لليهود الإثيوبيين. ورفع المتظاهرون شعارات «أوقفوا العنصرية» و«لدينا بشرة سوداء وقلوب بيضاء وهؤلاء (العنصريون) لديهم بشرة بيضاء وقلوب سوداء».
(أ ف ب)

نيجيريا: العنف الطائفي مستمر

قُتل 5 أشخاص وفرّ أكثر من عشرة آلاف في أعمال عنف تستهدف مسلمين منذ يوم الاثنين في مدينة بنين سيتي في جنوب نيجيريا، حيث تعرض مسجد جديد لحرق جزئي امس. وقال الأمين العام للصليب الأحمر النيجيري لولاية أدو، دان ايونوغوموينوا «أحصينا حتى الآن خمسة قتلى من المهاجمين».
(أ ف ب)

الجزائر: اشتباكات بين قوات الأمن ومواطنين

أُصيب 10 أشخاص واعتقل 13 آخرون، أمس، خلال مواجهات بين قوات الأمن والسكان في مدينة الأغواط قرب أكبر حقل غازي في الصحراء الجزائرية. وقال ممثل التنسيقية الوطنية للدفاع عن حقوق العاطلين من العمل في الأغواط، عباس حاج عيسى، إن «هناك مواجهات منذ الصباح بعد ردّ السكان على استفزازات قوات الأمن، التي شتمت شيوخاً كانوا ينتظرون حافلة».
(أ ف ب)

حركة النهضة الإسلامية ترفض دعوات لذبح اليهود

نأت حركة النهضة الإسلامية التونسية بنفسها عن شعارات تنادي بذبح اليهود وحرقهم رُفعت في مطار تونس، يوم الخميس الماضي، خلال زيارة رئيس الحكومة الفلسطينية المُقالة إسماعيل هنية لتونس. واستنكرت الحركة في بيان حمل توقيع رئيسها الشيخ راشد الغنوشي «الشعارات التي لا تنمّ عن روح الإسلام ولا عن تعاليمه». كذلك استنكرت أيضاً ما تقوم به بعض «اللوبيات في أوروبا من تشويه لصورة تونس وإنجازات الثورة، مستخدمة فوبيا الإسلام ومعاداة السامية كذريعة لحملتها».
(يو بي آي)

باسندوة: المرحلة الانتقالية تمرّ بصعوبات

توقّع رئيس الوزراء اليمني محمد سالم باسندوة أن تمر المرحلة الانتقالية لنقل السلطة من الرئيس علي عبد الله صالح إلى نائبة عبد ربه منصور هادي ببعض الصعوبات، معتبراً أن «هذا شيء طبيعي، ويجب أن نتحلى بالصبر، ونعمل على تجاوز هذه العوائق بكل ما نستطيع». من جهته، قال وزير الخارجية اليمني أبو بكر القربي، الذي يرافق باسندوة في جولته على عواصم خليجية، إن اليمن حصل على التزام سعودي بتقديم الدعم الذي يحتاج إليه اليمن. إلى ذلك، دافعت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية، فيكتوريا نولاند، عن مشروع قانون يمني يمنح صالح حصانة من المحاكمة، مشيرةً إلى أن الحصانة «جزء لا يتجزأ من عملية منح هؤلاء الأشخاص الثقة بأن عهدهم قد انتهى».
(أ ف ب ، يو بي آي، رويترز)

شيخ الأزهر مستعد «للاستشهاد» في فلسطين

أكد شيخ الأزهر أحمد الطيب، بعد مباحثات مع رئيس الحكومة الفلسطينية المُقالة إسماعيل هنية، أنه على استعداد للذهاب إلى فلسطين والاستشهاد إذا توحّدت الفصائل الفلسطينية.وقال بيان أصدره الأزهر إن الطيب شدَّد على أن المقاومة حق مشروع للشعب الفلسطيني «كفلته الشريعة الإسلامية والمواثيق والأعراف الدولية حتى يُحرّر القدس الشريف وكامل التراب الفلسطيني».
(يو بي آي)