«أف. بي. آي.»: نتنياهو متورّط في تهريب تجهيزات نووية


نقلت صحيفة «معاريف»، أمس، عن مصادر في مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي، (أف. بي. آي.) أن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو تورط في سنوات السبعينيات من القرن الماضي في عمليات تهريب مركبات لتجهيزات للبرنامج النووي الاسرائيلي، من الولايات المتحدة، عبر الاستعانة برجل الأعمال الاميركي من أصل يهودي، ارنون ميلتشين، الذي أكدت تقارير صحافية أنه كان عميلاً للموساد.
ولفتت «معاريف» إلى أن الوثائق ذكرت أن نتنياهو اعتاد في السبعينات اللقاء بأميركي أدين بعمليات التهريب في الوقت الذي كان يعمل فيه لمصلحة ميلتشين.
وتضمنت الوثائق التي سمحت «أف. بي. آي.» بنشرها، بعدما رُفع تصنيفها السري جزئياً، وصفاً لحيثيات التحقيق الذي أجراه المكتب بين عامي 1985 – 2002، بشأن سبل ارتباط شركات وهمية بوزارة الدفاع الاميركية، وتهريبها بطريقة غير قانونية معدات وتجهيزات لمصلحة استخدامها في صناعة الأسلحة النووية خارج الولايات المتحدة.
(الأخبار)

رحيل هاني الحسن

توفي في الأردن، أمس، القيادي في حركة فتح هاني الحسن، إثر جلطة دماغية، كما أفادت السفارة الفلسطينية في عمان. وقال حكيم الزريقي، مدير مكتب السفير لوكالة «فرانس برس»، إن «عضو اللجنة المركزية القيادي في حركة فتح هاني الحسن توفي صباح الجمعة في مستشفى الخالدي بعمان، الذي أدخل إليه قبل أسبوع إثر جلطة دماغية». وأضاف أن «السفارة تجري اتصالاتها والترتيبات الكاملة اللازمة لنقل جثمان الفقيد السبت بالتنسيق مع الرئاسة الفلسطينية برام الله ليدفن في فلسطين، تنفيذاً لوصيته». وأضاف أن جنازة رسمية ستقام للحسن الاثنين المقبل يشارك فيها الرئيس الفلسطيني محمود عباس. والحسن (74 عاماً) كان وزيراً للداخلية في السلطة الوطنية الفلسطينية عام 2002، وشغل مناصب عدة في حركة فتح، وعمل لسنوات مستشاراً للشؤون السياسية للرئيس الراحل ياسر عرفات.
(أ ف ب)