مرسي ينهي زيارته للسعوديّة


أنهى الرئيس المصري، محمد مرسي، زيارة رسمية قام بها إلى السعودية. وكان الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز، والرئيس المصري قد بحثا أول من أمس «آفاق التعاون بين البلدين وسبل دعمها وتعزيزها في مختلف المجالات، بما يخدم مصالح البلدين والشعبين إضافة إلى مجمل الأوضاع والتطورات التي تشهدها الساحتان الإقليمية والدولية». وأكد مرسي «أن استقرار المنطقة يستلزم استقرار مصر واستقرار الخليج وعلى رأس دول الخليج المملكة العربية السعودية».
(يو بي آي)

تعزيزات أمنية في المنطقة الشرقية

أعلنت مصادر في الحكومة السعودية ودبلوماسيون، أمس، أن المملكة نشرت مزيداً من القوات في المنطقة الشرقية وألغت عطلهم بعض ضباط الجيش، وسط مخاوف من حدوث اضطرابات في المنطقة في اعقاب اعتقال الشيخ نمر النمر ومقتل محتجين وتصاعد حدة التوترات الاقليمية. وقال مصدر في الحكومة السعودية، إن قادة كباراً أصدروا توجيهاً في 26 حزيران يأمر بزيادة عدد القوات المتمركزة في المنطقة الشرقية. وأضاف: القوات السعودية وضعت في حالة تأهب وألغيت العطلات لبعض الضباط لكن «لا يتم استدعاء من بدأوا عطلهم بالفعل». إلى ذلك، عبّرت وزارة الخارجية الروسية، أمس، عن القلق من الاضطرابات الأمنية في المنطقة الشرقية السعودية، آملة أن تتخذ السلطات إجراءات تضمن مبادئ حقوق الإنسان وحق التعبير وحرية التظاهر السلمي.
(يو بي آي، أ ف ب)

«إخوان» الأردن يقاطعون الانتخابات البرلمانيّة

أعلن نائب المراقب العام لحركة الإخوان المسلمين في الأردن، زكي بني أرشيد، أن مجلس الشورى الذي يضم 53 عضواً (أعلى هيئة قيادية)، قرر مقاطعة الانتخابات البرلمانية المقبلة. وجاء اعلان بني أرشيد متزامناً مع تأكيد قوى وحراكات شعبية ونقابية وحزبية ومستقلة في الأردن اللجوء بدورها إلى خيار المقاطعة احتجاجاً على قانون الانتخابات.
(يو بي آي)


تجربة سرية لـ«حماس» على صاروخ متوسط

ذكرت الإذاعة الإسرائيلية، أمس، نقلاً عن مصادر أمنية فلسطينية، أن حركة «حماس» نفذت أخيراً تجربة سرية على صاروخ متوسط المدى باتجاه شبه جزيرة سيناء. وبحسب المصادر التي نقلت عنهم الإذاعة، فإن مسؤولين كباراً في «حماس» صدّقوا على إجراء التجربة من دون تنسيق مع أي جهة مصرية مسؤولة، رغم أن إطلاق الصاروخ تم باتجاه الأراضي المصرية، الأمر الذي سبّب استياءً كبيراً لدى السلطات المصرية.
يشار إلى أن «حماس» حريصة على العلاقة مع مصر رغم بعض التوترات الخاصة بملف الوقود، الذي ناشد رئيس الحكومة المقالة إسماعيل هنية السماح بدخوله إلى القطاع.
(الأخبار)

استشهاد فلسطيني بنيران الاحتلال

أعلن مسؤولون فلسطينيون أن قوات الاحتلال الاسرائيلي قتلت، أمس، مقاوماً من حركة حماس وأصابت أربعة آخرين في حادثتين بقطاع غزة. وقالت «حماس» إن غارة جوية اسرائيلية أدّت إلى مقتل ناشط من الحركة وإصابة زميل له في غزة. فيما أعلن جيش الاحتلال أن الرجل كان يتأهب لإطلاق صاروخ قصير المدى على اسرائيل. كذلك قصفت قوات اسرائيلية سيارة في شرق قطاع غزة، ما أدى إلى إصابة ثلاثة فلسطينيين، قال مسعفون إنهم من النشطاء.
(رويترز)

الاحتلال ينشر بطارية لـ«القبّة الحديدية»

أعلن الجيش الإسرائيلي، أمس، نشر بطارية من منظومة «القبة الحديدية» المضادة للصواريخ على الحدود مع مصر بالقرب من مدينة إيلات. وقالت متحدثة باسم الجيش إن نشر البطارية يأتي ضمن إطار برنامج عملاني يشمل تغييراً دورياً لمواقع بطاريات المنظومة.
وكانت السلطات الاسرائيلية قد أعلنت أن صاروخين أُطلقا من سيناء في 17 حزيران الماضي وسقطا في جنوب فلسطين المحتلة. وقبل ذلك، انفجر صاروخ أطلق من سيناء في إيلات.
وقال مسؤول عسكري إسرائيلي للقناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي، إن نشر المنظومة هو لحماية إيلات في المقام الأول.
(الأخبار)