تركيا تتهم الأسد بتزويد «العمال» بالسلاح


اتهم وزير الخارجية التركي، أحمد داوود أوغلو، الرئيس السوري بشار الاسد بتسليح متمردي حزب العمال الكردستاني. وصرّح داوود أوغلو، لوسائل الإعلام التركية أثناء سفره الى ميانمار، بأن الأسد أعطى أسلحة الى حزب العمال الكردستاني الذي رسّخ وجوده في بلدتي كوباني وعفرين شمالي سوريا. ورفض داوود أوغلو انتقادات بأن تركيا لم تكن مستعدة للوضع في شمال سوريا. وقال «هناك ذعر ليس له مبرر. نؤكد أننا توقعنا كل هذا. قوة تركيا على التأثير في سوريا لم تضعف في أي مكان، أو في أي حادث». إلى ذلك، قام أشخاص يشتبه في أنهم من حزب «العمال»، أمس، بنصب كمين لحافلة عسكرية تركية في إقليم إزمير، وقتلوا جندياً وأصابوا 11 شخصاً آخرين على الأقل.
(رويترز)

توبيخ ساركوزي بسبب تصريحاته عن سوريا

وبّخ وزير الخارجية الفرنسي، لوران فابيوس، الرئيس السابق نيكولا ساركوزي لانتقاده غير المباشر لتعامل الحكومة مع الأزمة السورية. وقال فابيوس لصحيفة «لو باريزيان» من الأفضل أن يصمت ساركوزي بعدما ترك السلطة. وأضاف «أنا مندهش لأن ساركوزي يريد إثارة جدل بشأن موضوع خطير كهذا، في حين أن المرء لا يتوقع هذا من رئيس سابق». وأضاف «أسأل نفسي عما إذا كان قرار ساركوزي بأن يتحدث علناً حتى لا ينساه الناس، غير أن هذا سيكون مثيراً للشفقة فعلاً». ومضى يقول «في هذه الظروف الخطيرة، من الأفضل أن يقف المرء وراء سياسات بلده». وأضاف إنّ «الأزمة السورية تختلف عن الأزمة الليبية بسبب تفوّق قوات الأسد من الناحية التسلحية، والتوترات بين جيران سوريا في منطقة مشتعلة».
وخرج ساركوزي عن صمته، المستمر منذ هزيمته في الانتخابات الرئاسية، وأدلى بتصريح، أول من أمس، دعا فيه الى تدخل دولي سريع في سوريا، وشبّه الأزمة هناك بالانتفاضة الليبية على حكم العقيد الراحل معمر القذافي.
(رويترز)


دول الخليج تؤيد هيكلة الجيش اليمنية

أيدت دول مجلس التعاون الخليجي، القرارات التي أصدرها الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي قبل أيام، والمتعلقة بإعادة هيكلة الجيش اليمني. ونوه الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، عبد اللطيف الزياني، بالقرارات التي تأتي في إطار ما نصت عليه المبادرة الخليجية، واصفاً هذه الخطوة بـ«المهمة لبناء الثقة وبسط سيادة الدولة والقانون وترسيخ دور القوات المسلحة في الحفاظ على أمن اليمن واستقراره وحماية سيادته واستقلاله والحفاظ على منجزاته ومكتسباته الوطنية».
(يو بي آي)

الحكومة الكويتية تطعن بقانون الانتخاب

كلفت الحكومة الكويتية إدارة الفتوى والتشريع بإعداد طلب إلى المحكمة الدستورية للطعن بعدم دستورية القانون الانتخابي الحالي المثير للجدل والمعتمد منذ 2006، وذلك بالرغم من تهديد المعارضة باللجوء الى الشارع اذا تم التخلي عن هذا القانون. وقالت الحكومة إن هذه الخطوة تأتي «استكمالاً للخطوات التي تقوم بها تنفيذاً لحكم المحكمة الدستورية الصادر بتاريخ 20 حزيران 2012، القاضي ببطلان صحة عضوية من تم انتخابهم في 2 شباط 2012».
(أ ف ب)

«العفو الدولية» ترفض محاكمة ناشطين عمانيين

أبدت منظمة العفو الدولية، أمس، استياءها من الحكم بالسجن على مجموعة جديدة من الناشطين العمانيين يطالبون باصلاحات سياسية، معتبرةً أن ذلك مؤشر إلى «ظلم متزايد حيال المعارضين في هذا البلد». وقالت المنظمة إن 11 من هؤلاء الناشطين حكم عليهم أول من أمس بالسجن عاماً واحداً لكل منهم وبغرامة قيمتها مئتا ريال (550 دولاراً) لمشاركتهم في تظاهرة سلمية.
وحكم على ناشط آخر بالسجن عاماً واحداً بتهمة اعابة الذات السلطانية. واعتبرت المنظمة أن هذا «الحكم هو الأخير في سلسلة ملفات قضائية تتصل بنحو 35 ناشطاً عمانياً ملاحقين لمطالبتهم بمزيد من الحريات في البلاد».
(أ ف ب)

مدفيديف يتوعّد المسؤولين عن الإخفاقات الفضائية

أعلن رئيس الحكومة الروسية ديمتري مدفيديف، أمس، تصميمه على محاسبة المسؤولين عن الإخفاقات الفضائية التي تفقد روسيا «هيبتها ومليارات الروبلات»، بعد أيام من فشل صاروخ روسي في إيصال قمرين صناعيين إلى مداريهما، ما يعني أنهما أصبحا في عداد الأقمار التائهة.
وقال غاضباً في اجتماع لمجلس الوزراء «أودّ أن أعقد اجتماعاً بشأن المسألة هذا الأسبوع، سينظمه نائب رئيس الوزراء والهيئات الأخرى، وستكون مهمتهم إصدار تقرير عمّن يجب معاقبته وما الإجراء اللاحق». وأضاف «لا أعرف ما هو سبب الأخطاء، ولكن إن كان خطأً في المرحلة العليا أو خللاً ميكانيكياً أو إهمالاً فهذا لن يُسكت عنه أبداً. نحن نخسر هيبتنا ومليارات الروبلات» في الفضاء.
(يو بي آي)

نيجيريا: شرطيّون يرتكبون أعمال عنف

أعلن عدد من سكان أوكيني، أمس، أن رجال الشرطة الذين يبحثون عن مرتكبي هجوم أودى بحياة 19 مسيحياً، ويعتقد أنهم إسلاميون، قاموا بأعمال عنف في المدينة الواقعة وسط نيجيريا. وقالوا إن الشرطيين «قاموا بضربهم واعتقال عدد منهم».
لكن المتحدث باسم ولاية كوجي، حيث وقعت المجزرة في كنيسة إنجيلية، سيمون إيلي، نفى هذه الاتهامات وقال إن «رجال الشرطة يبحثون عن مجرمين وليس هناك ما يثير القلق».
(أ ف ب)

قصف جوي على دارفور

تحدثت قوات حفظ السلام في إقليم دارفور غرب السودان، أمس، عن عمليات قصف جوي على المنطقة، ما أجبر سكان قرى على الفرار. وقال المتحدث باسم البعثة كريستوفر سيكمانيك إن «قوات حفظ السلام في شنقلي طوبايه شاهدت الثلاثاء بعض المواطنين يصلون الى مخيم نيفاشا للنازحين، أفادوا بأنهم يفرون من قصف جوي في منطقتهم بين الثالث والسادس من آب الجاري». وأكد أن الحكومة السودانية منعت وصول قوات حفظ السلام إلى المنطقة عندما حاولت ذلك. لكنّ متحدثاً باسم الجيش السوداني قال «ليس لدينا عمليات نشطة في المنطقة، رغم أن متمردي «مني مناوي» يحاولون زعزعة الأمن».
(أ ف ب)