جميل: «أصدقاء سوريا» أعداء لسوريا


أكد نائب رئيس الوزراء السوري، قدري جميل، أنّ المعارضة السورية في الداخل تعتبر المشاركين في ما يسمى «مجموعة أصدقاء سوريا» أعداءً لسوريا لا أصدقاء لها. ووصف، لدى وصوله إلى موسكو قبل لقاءات مع مسؤولي وزارة الخارجية الروسية، ائتلاف الدوحة بأنّه مجموعة ضعيفة ولديها نزعة للتفكّك لا يمكن معها أن تستمر طويلاً.
وحول المزاعم التي أثيرت حول السلاح الكيماوي، أكد أنّ الهدف منها خلق الخلفية الإعلامية للتدخل في سوريا، مشبهاً ذلك بالأسطورة حول وجود أسلحة دمار شامل لدى العراق.
(الأخبار)

موسكو تعارض تدخل طرف ثالث في سوريا

أعلن قائد هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، الجنرال فاليري غيراسيموف، أنّ موسكو تعارض بحزم تدخل طرف ثالث في الأزمة السورية، وخاصة باستخدام القوة العسكرية.
وقال غيراسيموف، عقب لقائه رئيس اللجنة العسكرية لحلف «الأطلسي» الجنرال كنود بارتيلس، «موقفنا الثابت يتمثل في أنّ حل النزاع في سوريا يمكن أن يجري فقط من قبل كلا جانبيه، ودون تدخل أية جهة ثالثة، وخاصة دون استخدامها القوة العسكرية». من جهته، أكد بارتيلس أنّ الأطلسي لا يخطّط للتدخل العسكري، مضيفاً أنّ الحلف يشاطر روسيا قلقها، الذي تعبّر عنه بشأن الوضع الخطير في سوريا.
(رويترز)

وزير عراقي: سقوط الأسد مسألة أسابيع

اعتبر وزير المالية العراقي، رافع العيساوي، أن سقوط نظام الرئيس السوري بشار الاسد قد لا يكون سوى مسالة «اسابيع». وقال، على هامش اجتماع مع صندوق النقد الدولي في العاصمة الاردنية عمان، «هناك تسارع حقيقي في ما يتعلق بالاهتمام الذي يوليه المجتمع الدولي لسوريا (...)، قلق حقيقي بشان استخدام اسلحة كيماوية». واضاف «لدي شخصيا شعور بأن (...) التغييرات (في سوريا) ستحصل بحلول وقت قصير». واوضح «اعتقد شخصيا (أنها مسالة) اسابيع»، مشيراً الى ان «المعارك تدور الان في محيط مطار دمشق (...) ولدينا شعور بأن هناك تسارعاً» في الأحداث.
(أ ف ب)


المغرب: وفاة مؤسّس «العدل والإحسان»

أعلنت جماعة العدل والإحسان، أكبر حركة إسلامية في المغرب، وفاة شيخها ومؤسّسها عبد السلام ياسين الذي كان من أشهر معارضي النظام الملكي في المغرب. وقال الناطق الرسمي باسم الجماعة المحظورة، فتح الله أرسلان، إن الشيخ ياسين (84 عاماً) توفي صباح أمس في إحدى العيادات الخاصة بسبب «مضاعفات نزلة برد عابرة». وذكرت مصادر إعلامية محلية أنه تم اختيار محمد العبادي، أكبر أعضاء مجلس إرشاد الجماعة سنّاً، مرشداً عاماً مؤقتاً لجماعة العدل والإحسان.
(أ ف ب)

الملك السعودي يغادر المستشفى

غادر الملك السعودي عبدالله بن عبد العزيز أمس المستشفى بعد أن دخله في 17 تشرين الثاني الماضي، حيث أمضى أربعة أسابيع تقريباً، وخضع لعملية جراحية في الظهر. وذكر بيان الديوان الملكي أن الملك عبدالله (89 عاماً) «غادر مساء أمس مدينة الملك عبدالعزيز الطبية للحرس الوطني بالرياض، بعد أن منّ الله عليه بالصحة والعافية».
(أ ف ب)

اتهام ليبرمان بخيانة الأمانة

وجّه المدعي العام الإسرائيلي يهودا فاينشتاين أمس تهم إساءة الائتمان والاحتيال، بحسب وثائق صادرة عن وزارة العدل، إلى وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، فيما أسقط عنه تهماً كبرى بالفساد. وأغلق فاينشتاين القضية الأخطر، وهي التمويل غير الشرعي للحملات الانتخابية عبر شركات وهمية ضد ليبرمان، والتي تتضمن ادّعاءات بالاحتيال وتبييض الأموال والتلاعب بالشهود، وتم توجيه تهمة أقل وهي «إساءة الائتمان». وذكر بيان فاينشتاين «بعد فحص الملف، توصلت إلى استنتاج مفاده أنه لا يوجد أدلة كافية للاتهام في القضية الأولى، وقررت إغلاق الملف، ولكن في قضية تسمية السفير قررت أن أوجه إليه تهمة».
وتم توجيه تهمة إساءة الائتمان لليبرمان بعدما حصل على صورة من تحقيق سري أجري بحقه، من سفير إسرائيل السابق في روسيا البيضاء، زئيف بن ارييه، خلال زيارة لمينسك في تشرين الأول/أكتوبر 2008.
(أ ف ب)