خاص بالموقع- دعت الادارة الاميركية، أمس، الاميركيين الى مغادرة سوريا التي تشهد احتجاجات واسعة منذ أسبوعين. وقالت وزارة الخارجية الاميركية في مذكرة إنها «تحذر الرعايا الاميركيين من إمكان حصول اضطرابات سياسية ومدنية في سوريا». وقالت «نحثّ المواطنين الاميركيين على تأجيل أي سفر غير ضروري. ننصح المواطنين الاميركيين الموجودين حالياً في سوريا بالتفكير في مغادرة البلاد». <1--break-->

ودُعي الاميركيون الى تجنب السفر الى اللاذقية ودرعا حيث سقط قتلى في المواجهات. وقالت وزارة الخارجية إن «مساعي السوريين لأن يحمّلوا جهات خارجية مسؤولية الاضطرابات الحالية تهدّد بتأجيج المشاعر المعادية للاجانب. قد يواجه المواطنون الاميركيون في حال توقيفهم اتهامات بالحض على العنف أو التجسّس». ولاحظت الوزارة أن سوريا تتأخر في العادة «أياماً، لا بل اسابيع» قبل ابلاغ الولايات المتحدة بتوقيف رعاياها.
(أ ف ب)