العواصف تقتل 220 شخصاً في الولايات المتحدة


أدت عواصف شديدة تجتاح منذ أيام أجزاءً كبيرة من الولايات المتحدة الى سقوط 220 قتيلاً على الأقل، على ما أفادت حصيلة جديدة لأجهزة الطوارئ أمس.
وأمر الرئيس الأميركي باراك أوباما، أول من أمس، الحكومة بالتحرك السريع لنجدة هذه الولاية الجنوبية.
وأُعلنت حالة الطوارئ في ألاباما وأركنساس وكنتاكي وميسيسيبي وميسوري وتينيسي وأوكلاهوما.
وطلب حكام هذه الولايات من الحرس الوطني المشاركة في عمليات الإنقاذ. وفي جورجيا، قُتل تسعة أشخاص على
الأقل.
وسُجل حصول نحو 300 إعصار منذ بداية العواصف يوم الجمعة الماضي.
(أ ف ب)