أمن «حماس» يعتقل «عميلاً كبيراً»


ذكر موقع «مجد الأمني» الإلكتروني الفلسطيني أن الأجهزة الأمنية في الحكومة الفلسطينية المقالة التي تديرها حركة حماس اعتقلت «عميلاً كبيراً» للاستخبارات الإسرائيلية في غزة. ونقل الموقع عن مصدر في «حماس»، أن العميل «س. و.» «مكانته الاجتماعية لم تكن تسمح لأحد بأن يشك في كونه عميلاً للاستخبارات الصهيونية برتبة رفيعة منذ ما يزيد على 9 سنوات».
وأوضح الموقع أنه «تدرج في سلم العمالة من عميل صغير ليصبح بمكانة مسؤول ووزير مالية يغذي الكثير من النقاط الميتة (للمتعاونين) في قطاع غزة».
(أ ف ب)

عباس يميل إلى تأجيل محادثات الوحدة

ذكر مسؤولان فلسطينيّان أن الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، يميل إلى تأجيل المحادثات المتعلقة بتأليف حكومة وحدة وطنية مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إلى ما بعد التصويت في الأمم المتحدة على إقامة دولة فلسطينية.
وقال المسؤولان لوكالة «آسوشييتد برس» إن عباس يخشى من صعوبات مع الغرب نتيجة تحالفه مع حركة حماس.
(أ ب)

... ومستشاره يرى قرار الكونغرس انحيازاً إلى إسرائيل

رفض المستشار السياسي للرئيس الفلسطيني، محمود عباس، نمر حماد أمس، قرار الكونغرس الأميركي وقف بعض المساعدات للفلسطينيين إذا استمروا في السعي إلى الحصول على الاعتراف بدولتهم في الأمم المتحدة، ورأى فيه «محاولة جديدة للضغط على الفلسطينيين وانحيازاً لإسرائيل».
وقال حماد إن الشعب الفلسطيني «لم ولن يأخذ بقرارات الكونغرس ولو أخذنا بها في السابق لطُمست القضية الفلسطينية إرضاءً للكونغرس».
واتخذ مجلس الشيوخ الأميركي بالإجماع قراراً يهدد الفلسطينيين بوقف بعض المساعدات الأميركية، إذا واصلوا السعي إلى الحصول على الاعتراف بدولتهم في الأمم المتحدة من دون التفاوض مع إسرائيل.
(أ ف ب)

مواطن يهاجم ساركوزي

تعرض الرئيس الفرنسي، نيكولا ساركوزي، أمس، لاعتداء حين أمسك به أحد الأشخاص بشدّة، فيما كان يصافح مواطنين في جنوب فرنسا. وأظهر شريط بثته قناة «تي أف 1» ساركوزي فيما كان يسلم على مواطنين تجمّعوا خلف سياج أمني في بلدة براكس في منطقة لوت إي غارون في جنوب غرب فرنسا، حين جذبه أحد الأشخاص باتجاهه بشدة وأمسكه بسترته عند الكتف. ولم يدم الحادث إلا ثوان، إذ هاجم على أثره حراس أمن ساركوزي الرجل ورموه أرضاً، فيما تابع الرئيس تحية المواطنين. وقالت القناة إنه جرى توقيف الرجل احتياطياً.
(يو بي آي)

بريطانيا: إيران جرّبت صاروخاً قادراً على حمل رأس نووي

اتهمت بريطانيا طهران، أول من أمس، بإجراء تجارب سرّية على صاروخ قادر على حمل رأس نووي في انتهاك لقرار للأمم المتحدة، وهو ما نفته قطعاً إيران. وقال وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ أمام البرلمان «إيران تجري تجارب سرية على صواريخ طويلة المدى قادرة على حمل شحنة نووية مخالفةً بذلك قرار الأمم المتحدة الرقم 1929».
بدوره، أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية رامين مهمانباراست أن «الصواريخ التي جربت إيران إطلاقها ليس من بينها أي صاروخ قادر على حمل رأس نووي».
(رويترز)

توقيف 3 سعوديات قدن سيارات

أوقفت السلطات السعودية خلال الأيام الماضية 3 نساء قُدن سيارات في الدمام شرق المملكة وجدّة على ساحل البحر الأحمر. وذكرت صحيفة «اليوم» السعودية، أمس، أن شرطة جدة أحالت فتاة عشرينية ضُبطت مساء الثلاثاء وهي تقود مركبة تعود إلى أحد أفراد أسرتها برفقة زوجها. وأشار المتحدث الإعلامي في شرطة جدة إلى أن إيقاف الفتاة جاء على خلفية قيادتها مركبة تابعة لأحد أفراد أسرتها، وكان يرافقها زوجها، كما ألقت دوريات المرور في الدمام القبض على فتاتين، سعودية وسورية، لقيادة السيارة.
(يو بي آي)

المالكي يتجه لإلغاء نصف حقائب حكومته

يتجه رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي إلى إلغاء حقائب في حكومته وخفضها إلى حوالى النصف. وقال المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء، علي الموسوي، إن «رئيس الوزراء يعدّ خطة لترشيق وزاري (خفض عدد الوزراء) يشمل حذف 16 وزارة من وزارات الدولة، باستثناء وزارة الدولة لشؤون مجلس النواب، لأنها ضرورية لصلتها بين الحكومة والبرلمان». وأضاف «لا حاجة إلى أكثر وزارات الدولة».
وأشار الموسوي إلى أن «الخطة تهدف إلى الوصول إلى حكومة بـ25 منصباً وزارياً، من خلال دمج وزارات هناك تقارب في عملها». وقال إن «هناك بعض الوزارات لم يصدر فيها قانون، وحتى دمجها أو إلغاؤها لا يحتاج إلى قرار من البرلمان». وتضم الحكومة العراقية 47 منصباً وزارياً.
(أ ف ب)