مبارك متورط في اختفاء منصور الكخيا!


أعلنت المنظمة العربية لحقوق الإنسان أنها بصدد إنشاء مجموعة عمل تضم خبراء رفيعي المستوى لتحري مصير المعارض الليبي منصور الكخيا الذي اختفى في القاهرة قبل نحو 18 عاماً. ونقل الموقع الإلكتروني لصحيفة «اليوم السابع» أمس عن المنظمة أنها تتابع باهتمام بالغ المعلومات التي تتكشف يوماً بعد يوم عن تورط الرئيس المصري السابق حسني مبارك والزعيم الليبي معمر القذافي بجريمة خطف المعارض الليبي البارز منصور الكخيا وزير خارجية ليبيا السابق وعضو مجلس أمناء المنظمة العربية لحقوق الإنسان، الذي اختفى في القاهرة في الحادي عشر من كانون الأول عام 1993.

(يو بي آي)

إيران تعلن إلحاق هزيمة بالـ«بيجاك»

أعلنت إيران أمس أنها ألحقت هزيمة «تاريخية» بجماعة «بيجاك»، حزب الحياة الحرة الكردية الانفصالي في عملية لقوات الحرس الثوري قتلت فيها وجرحت العشرات من عناصر الجماعة المحظورة في المناطق الحدودية شمال غرب البلاد. ونقلت وسائل إعلام إيرانية عن قائد الحرس الثوري في مدينة سردشت، غرب البلاد، العقيد دلاور رنجبرزاده إعلانه مقتل وإصابة العشرات من عناصر الجماعة في المنطقة الحدودية «آلواتان» التابعة للمدينة شمال غرب البلاد على يد القوات البرية للحرس الثوري.
(يو بي آي)


صحافيون أردنيون يستنجدون بالملك

ناشد صحافيون وكتاب أردنيون الملك عبد الله الثاني التدخل لوقف الاعتداءات التي يتعرضون لها والحملات التحريضية التي تجري بوتيرة متسارعة بحق الإعلاميين، بعدما وقعوا مذكرة اكدوا فيها أنهم «يتعرضون منذ فترة لحملة ممنهجة من التحريضات والتهديدات التي تمسُّ حياتهم، وتطال أعراضهم، وتزعزع سكينتهم» وأهابوا بالقصر الملكي، ممثلاً بالملك عبد الله الثاني، «أن يتدخل لحماية ممثلي السلطة الرابعة، ومنع الأصوات الناعقة التي تملأ بسمومها الأثير والمنابر التي تديرها وتحركها خفافيش العتمة».
(يو بي آي)


البوليساريو: فرنسا تعرقل الحل

رأى سفير البوليساريو في الجزائر إبراهيم غالي، أمس، أن فرنسا هي المعرقل الفعلي لحل لقضية الصحراء الغربية. وقال، في تصريح له، إن النظام الفرنسي «يتخندق في مجلس الأمن دفاعاً عن الموقف الظالم والانتهاكات السافرة لحقوق الإنسان من طرف نظام المملكة المغربية».
وأعرب غالي عن أمله في أن تدار الجولة الثامنة، التي تبدأ اليوم، من المفاوضات غير المباشرة بين البوليساريو والمغرب، بما تقتضيه الوضعية الراهنة، وأن تكون «حاسمة»، لأن «الوضع الدولي والعربي بصفة خاصة يدعو إلى ضرورة إيجاد حل نهائي».
(يو بي آي)

مصر لا تعالج مبارك على نفقتها

نفى وزير الصحة المصري الجديد، عمرو حلمي، ما يتردّد عن تخصيص وزارة الصحة مبلغ 90 ألف جنيه، ما يعادل 15 ألف دولار أميركي، للإنفاق على علاج الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك، كما نفى حلمي، خلال كلمة وجهها، أمس، إلى المعتصمين في ميدان التحرير، أن يكون أيّ من مصابي الثورة المصرية يعالج على نفقته الخاصة، مؤكداً أن وزارة الصحة سدّدت جميع نفقات العلاج، وتكفلت بعلاج المصابين، وقال «أتحدى أن يقول أحد إنه عولج على نفقته الخاصة».
(يو بي آي)

مجلس التعاون الخليجي يسلّم إيران مذكرة احتجاج

سلم الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني السفير الإيراني لدى السعودية، امس، مذكرة احتجاج رسمية تتعلق بـ«رفض التصريحات الاستفزازية والادعاءات الباطلة» بشأن البحرين.
وسلّم الزياني السفير محمد جواد رسولي في مقر الأمانة العامة مذكرة «احتجاج رسمية من مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ترفض رفضاً تاماً التصريحات الاستفزازية والادعاءات الباطلة التي وردت في خطبة الجمعة لأمين مجلس صيانة الدستور أحمد جنتي تجاه مملكة البحرين». ورأت المذكرة أنّ ما ورد في الخطبة يمثّل «تدخلاً سافراً غير مقبول» في الشؤون الداخلية للبحرين، و«مساساً مرفوضاً بسيادتها واستقلالها».
(أ ف ب)

اقتراح عراقي لخفض عدد الوزراء

حاز اقتراح تقدم به رئيس الوزراء العراقي، نوري المالكي، لتقليص عدد الوزراء في حكومته، تأييد معظم النواب خلال جلسة تصويت أولية أمس، إلا أن وضع الاقتراح في التنفيذ لا يزال يحتاج الى التصويت على التفاصيل وآلية التطبيق المرتبطة به. وتعد حكومة نوري المالكي الحالية (46 منصباً وزارياً) الأكبر في تاريخ العراق. وقال رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي عقب الجلسة البرلمانية إن «معظم النواب وافقوا على مبدأ الترشيق». واشار الى انه «سيُستدعى في اول جلسة برلمانية في الأسبوع المقبل رئيس الوزراء لسماع وجهة نظره» بشأن تفاصيل المقترح.
بدورها، قالت النائبة سميرة الموسوي، التي تنتمي الى ائتلاف دولة القانون بزعامة المالكي، إن «مجلس النواب تسلم مقترحاً حكومياً من رئاسة الوزراء يتضمن برنامج ترشيق الوزراء، وصولاً الى إبقاء 29 وزيراً» من أصل 46. واضافت إن «الوزراء الذين سيشطبون هم وزراء دولة، إضافة الى وزيرين آخرين فقط».
(أ ف ب)

العفو تدعو تركيا إلى وقف الإخلاء القسري

دعت منظمة العفو الدولية السلطات التركية أمس إلى وقف عمليات الإخلاء القسري، التي قالت إنها حرمت عائلات ضعيفة المأوى في وسط مدينة إسطنبول. وقالت المنظمة إن عشرات الأسر تواجه الإخلاء القسري نتيجة لمشروع تجديد حضري في إسطنبول، واشتكت للعفو الدولية من تعرضها للترهيب والتهديد من جانب السلطات البلدية المحلية، وأجهزة تنفيذ القانون، وإجبارها في بعض الحالات على توقيع إشعارات بالإخلاء دون السماح لها بقراءتها.
وأضافت إن العائلات الأخرى المهددة بالإخلاء تشمل أيضاً الغجر والأكراد الذين استقروا في إسطنبول بعد نزوحهم من جنوب شرق تركيا في تسعينيات القرن الماضي، والنساء المتحولات جنسياً، واللاتي يواجهن صعوبة كبيرة في الحصول على السكن.
(يو بي آي)

بترايوس يبدأ زيارة لتركيا

بدأ مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية، الجنرال ديفيد بترايوس، أمس، زيارة إلى تركيا يجري خلالها محادثات بشأن أفغانستان. وأفادت وكالة أنباء «الأناضول» التركية أن بترايوس، الذي سيتسلّم منصبه الجديد في أيلول، وصل إلى أنقرة حيث سيلتقي مسؤولين في وزارة الخارجية، ويتباحث معهم بشأن التطوّرات الأخيرة في افغانستان.
(يو بي آي)

إحباط هجوم «إرهابي» كبير في موسكو

أعلن رئيس جهاز الأمن الروسي الخارجي ألكسندر بورتنيكوف أمس أن الجهاز أحبط هجوماً «إرهابياً» كبيراً في موسكو. وذكرت وكالة الأنباء الروسية «نوفوستي» أن بورتنيكوف أبلغ الرئيس دمتري ميدفيديف «منذ أيام قليلة أحبطنا هجوم إرهابياً كبيراً في منطقة موسكو»، مضيفاً «اعتقلنا مجموعة إجرامية من أربعة أشخاص من شمال القوقاز كانوا يُعدّون لهجوم إرهابي يستهدف محطات النقل العام المكتظة».
وأشار إلى أن المعتقلين كان بحوزتهم عبوة ناسفة تعادل قوتها 10 كيلوغرامات من مادة الـ «تي أن تي»، وأسلحة وخرائط تظهر المواقع التي كانوا ينوون مهاجمتها.
(يو بي آي)


الأرجنتين ترحب بعرض التعاون الإيراني

رحبت الحكومة الأرجنتينية بعرض إيران التعاون معها في التحقيق بشأن اعتداء على مركز يهودي في بوينوس ايرس ـــــ أوقع 85 قتيلاً في 1994، عادّةً إياه عرضاً «غير مسبوق وإيجابياً جداً». وقال وزير الخارجية الأرجنتيني هيكتور تيمرمان، خلال مؤتمر صحافي إنه «اذا تأكد هذا الأمر، فهو سيكون تقدماً غير مسبوق، وإيجابياً جداً، لأن القانون والعدالة هما الوسيلتان الوحيدتان لمكافحة الإرهاب». من جهته، أكد المدعي العام الأرجنتيني، ألبرتو نيسمان، قبل أيام أنه «إذا كان الإيرانيون وحكومتهم مستعدين للتعاون، فينبغي لهم أن يفعلوا ذلك مرة وحيدة وإلى الأبد، عبر سلوك الطريق الوحيد الممكن لهذا الأمر، ألا وهو تسليمنا جميع المشتبه في أنهم شاركوا في الاعتداء».
(أ ف ب)