اليمن: مقتل 9 عسكريين في انفجار


قُتل تسعة عسكريين وأصيب 21 آخرون في هجوم بسيارة مفخخة نفذه انتحاري من تنظيم «القاعدة»، أمس، أمام معسكر قوات الدفاع الجوي في عدن، كبرى مدن جنوب اليمن.
وقال مصدر عسكري إن حصيلة الهجوم «وصلت الى تسعة قتلى و21 جريحاً»، مشيراً الى أن «بعض الإصابات خطيرة». وأضاف إنه «نُقل أربعة جرحى الى صنعاء بواسطة المروحيات».

كذلك ذكر مصدر طبي أن بين القتلى ضابطاً برتبة مقدم. وقال جنود إن «الانفجار وقع عندما كانت أرتال عسكرية تتأهب للخروج من المعسكر باتجاه محافظة أبين المجاورة، للمشاركة في العمليات ضد مسلحي القاعدة».
(أ ف ب)


مطار دولي في إيلات

وافقت الحكومة الإسرائيلية، أمس، على خطط بناء مطار دولي جديد بالقرب من مدينة إيلات الجنوبية. وقال رئيسها بنيامين نتنياهو قبل انعقاد الاجتماع الأسبوعي للحكومة، الذي جرت خلاله الموافقة، إن «المطار الجديد سيشيد في تيمنا شمال شرق إيلات، في منطقة وادي عربة الجنوبية، في صحراء النقب». وأضاف إن المطار «سيكون رديفاً لمطار بن غوريون، حيث سيكون مطاراً دولياً ثانياً لدولة إسرائيل، كما سيكون مطاراً بديلاً بالنسبة إلى مدينة إيلات».
(أ ف ب)


مواجهات في تل أبيب في تظاهرة ضد أزمة السكن

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية، أول من أمس، عشرات المحتجين خلال مواجهات في تل أبيب أعقبت تظاهرة شارك فيها عشرات الآلاف من المحتجين ضد أزمة السكن في الدولة العبرية.
وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن «الشرطة اعتقلت 43 متظاهراً، وأوقفت قرابة 200 آخرين خلال مواجهات اندلعت بعد منتصف الليلة الماضية، بعد تظاهرة حاشدة في تل أبيب شارك فيها قرابة 30 ألفاً». واندلعت المواجهات بعدما أغلق محتجون مفترقي طرق مركزيَّين في وسط تل أبيب، فيما ألقى سكان زجاجات الماء من شرفات بيوتهم على قوات الشرطة.
(يو بي آي)



تشافيز يعلن شفاءه من السرطان

أكد الرئيس الفنزويلي، هوغو تشافيز ، الذي عاد الى بلده بعد خضوعه لعلاج كيميائي في كوبا، أمس، أنه شفي من الخلايا الخبيثة، ومستعد لمواصلة عمله. وقال إنه واثق بأنه سيتعافى بسرعة. وأوضح لمحطة تلفزيونية عند خروجه من الطائرة «خضعت لفحوص وعلي أن أقول لكم إن الأطباء لم يجدوا أي خلايا خبيثة في أي منطقة من جسمي»، لكنه أضاف إن «هناك خطر انتكاسة، لذلك أحتاج الى علاج كيميائي».
وتابع الرئيس «سنتغلب على هذا المرض بعون الله، وسنعمل من أجل مواصلة تعبيد الطريق لوطن جديد»، من دون أن ينسى التأكيد على أنه رغم مرضه، فإن «فنزويلا لا يمكن أن تضل طريقها، أو أن تصبح مستعمرة».
(أ ف ب)

منع ارتداء النقاب في بلجيكا

دخل قانون منع ارتداء البرقع في الأماكن العامة قيد التنفيذ، أول من أمس، في بلجيكا، لتكون بذلك الدولة الأوروبية الثانية بعد فرنسا التي تقر هذا القانون، الذي ينص على فرض غرامة قدرها 137,50 يورو، ومدة سجن قد تصل الى 7 أيام. وقررت امرأتان ترتديان النقاب الطعن في القانون أمام المحكمة الدستورية البلجيكية، وقال محاميهما «إننا نعدّ القانون تدخلاً مفرطاً في ممارسة الحريات الأساسية، بما فيها حرية المعتقد والتعبير والحرية الفردية والحق في حياة خاصة، إنه قرار تمييزي». ولا يتجاوز عدد النساء اللواتي يرتدين النقاب أو البرقع 270 امرأة في بلجيكا، لكن النواب من كافة الانتماءات أرادوا توجيه تحذير رمزي.
(أ ف ب)

كلينتون تدعو الصين وجيرانها إلى التفاهم بشأن بحر الجنوب

طلبت وزيرة الخارجية الأميركية، هيلاري كلينتون، أمس، من الصين وجيرانها التفاهم للرد على خلافاتهما الحدودية في بحر الصين الجنوبي، وهي منطقة ترانزيت حيوية للتجارة.ودعت في بالي مع نظيرها الإندونيسي مارتي ناتاليغاوا إلى إصدار «مدونة سلوك على نحو سريع» تلي الإعلان الذي جرى تبنيه هذا الأسبوع. وكانت الصين ورابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) قد توصلتا الى اتفاق متواضع يضع الخطوط العريضة لاتفاق تعاون.
(أ ف ب)

سوريا "تدفع ثمن دعم المقاومة"

نفى السفير السوري لدى الكويت، اللواء بسام عبد المجيد، الأنباء عن وجود شبكة تجسّس سوريّة على الأراضي الكويتيّة، ورأى أن بلاده تدفع ثمن مواقفها الداعمة للمقاومة في لبنان وفلسطين، مشيراً الى «وجود تدخل خارجي غير مباشر في سوريا وعلى أصعدة عدّة». وأوضح عبد المجيد أن «العلاقة بين دمشق والكويت تسمو فوق مثل هذه الأمور والممارسات المعيبة، لأن أمن الكويت من أمن سوريا، والعكس صحيح». أما عن تقويمه للأحداث السورية الداخلية، فرأى عبد المجيد أن «ما يحصل هو تظاهر غير سلمي، والدليل هو سقوط ضحايا».
(الأخبار)