تل أبيب تخشى على سفارتها في عمّان أيضاً


بعد إغلاق سفارتيها في أنقرة والقاهرة وصعود التوتر مع هاتين العاصمتين، بدأت إسرائيل تخشى من انتقال العدوى إلى سفارتها في عمان. ونقلت صحيفة «معاريف»، أمس، عن مصدر في وزارة الخارجية إن «الضغوط على الملك الأردني (عبد الله الثاني (الصورة) كبيرة الآن». وأضاف: «بعدما شاهد الأردنيون كيف طرد الأتراك البعثة الدبلوماسية الكبيرة من أنقرة، وكيف اضطر الدبلوماسيون الإسرائيليون إلى الهروب من القاهرة، سيكون من الصعب جداً بالنسبة إلى الأردنيين الحفاظ على الوجود الدبلوماسي الإسرائيلي لديهم».
(يو بي آي)

اختراق إسرائيلي لمياه إقليمية عربية

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، أمس، أنه مُنع حدوث مواجهة خطيرة عقب اختراق سفينة حربية إسرائيلية من طراز «دفوراه» للمياه الإقليمية لدولة عربية مجاورة لإسرائيل يوم الجمعة الماضي، من دون تحديد هذه الدولة العربية.
واخترقت السفينة المياه الإقليمية للدولة العربية وتوغلت فيها بضع مئات الأمتار وكان على متنها 12 جندياً. وقالت وسائل الإعلام الإسرائيلية إن الخرق كان «خطأً». وعقب الحادث حوكم قائد السفينة وهو ضابط برتبة ملازم وسُجن لمدة 7 أيام، فيما يجري جيش الاحتلال تحقيقاً لمعرفة الملابسات.
(يو بي آي)

جولة ثانية لانتخابات رئاسة «العمل» الإسرائيلي

أظهرت نتائج الانتخابات الداخلية لرئاسة حزب «العمل» الإسرائيلي، أمس، أن أياً من المرشحين الأربعة لم يحصل على أكثر من 40 في المئة من الأصوات. لذلك، ستجري جولة ثانية الاثنين المقبل بين عضوي الكنيست عمير بيرتس وشيلي يحيموفيتش بعدما حصل كل منهما على قرابة 32 في المئة من الأصوات. وتنافس في الانتخابات كل من بيرتس و يحيموفيتش وعضو الكنيست يتسحاق هرتسوغ الذي كان مفاجأة الانتخابات وحصل على 25 في المئة من الأصوات، ورئيس الحزب الأسبق الجنرال في الاحتياط عمرام متسناع الذي حصل على 13 في المئة من الأصوات.
(يو بي آي)

«سي آي إيه»: قاعدة اليمن تمثّل خطراً متزايداً

أكدت الاستخبارات الأميركية، أمس، أن النواة الصلبة لتنظيم القاعدة تلقت ضربات قاسية، لكن الفرع اليمني «تنظيم القاعدة في جزيرة العرب، يمثّل خطراً متزايداً». وأوضح المدير الجديد لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية ديفيد بترايوس (الصورة) أمام الكونغرس، أن فرع القاعدة في اليمن «بات واحداً من أخطر الكيانات الجهادية الإقليمية في العالم».
(أ ف ب)

... وعشرات القتلى في أرحب

قتل ما لا يقل عن عشرة يمنيين أمس في مدينة أرحب، شمالي العاصمة اليمنية، بعد قيام القوات الموالية للرئيس اليمني ونجله أحمد بمحاولة للتوغل. وقالت مصادر محلية إن الاشتباكات أدت إلى مقتل خمسة أشخاص، فيما أدت الغارات الجوية التي نفذها الطيران اليمني إلى مقتل 12 شخصاً، وفقاً لما أعلنته قناة «الجزيرة».
(الأخبار)

هجمات منسقة لطالبان في كابول

قتل ستة أشخاص، بينهم أربعة شرطيين، وأصيب 15 بجروح، معظمهم من المدنيين، في هجمات منسقة نفذتها حركة طالبان في كابول بحسب حصيلة أولية. من جهتها، أعلنت المتحدثة باسم السفارة الأميركية في كابول، أن الهجوم الذي نفذ بالصواريخ والأسلحة الخفيفة في العاصمة الأفغانية وقع «في محيط» البعثة.
(أ ف ب)

تحذير من هجوم على مطار مومباي

أصدرت السلطات الهندية، أمس، تحذيراً من هجوم محتمل بطائرة صغيرة على مطار في مدينة مومباي، فيما قالت مصادر أمنية إنه رفع أيضاً مستوى التحذير بالمطارات الرئيسية في البلاد، في الذكرى الثالثة لتفجيرات نيودلهي التي وقعت في 13 أيلول 2008. وذكرت شبكة «أن دي تي في» أن حكومة ولاية ماهاراشترا تلقت تحذيراً من أن إرهابيين قد يستهدفون مطار تشاتراباتي شيفاجي في المدينة من خلال استخدام طائرة صغيرة أو مروحية.
(يو بي آي)


إيران تقرر الإفراج بكفالة عن أميركيين متهمين بالتجسس

أعلن محامي الدفاع عن الأميركيين شين باور، وجوش فتال، المتهمين بالتجسس في إيران مسعود شفيعي، أمس، أن محكمة الاستئناف بدّلت قرار سجن الأميركيين لمدة 8 سنوات بكفالة قدرها 500 مليون تومان، أي نحو 500 ألف دولار لكل منهما. وقال شفيعي لوكالة (إرنا) الإيرانية إنه أبلغ قرار الإفراج عنهما بكفالة، إلى السفارة السويسرية في طهران الراعية لمصالح الولايات المتحدة وكذلك لذويهما. وأشار شفيعي، في حديث لشبكة «سي أن أن»، إلى أن ذوي المتهمين يعملون على جمع الكفالة لضمان إطلاق سراح ولديهما. وكان الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، قال، في مقابلة تبثها شبكة «أن بي سي»، أن إيران ستفرج خلال يومين عن باور وفتال.
(يو بي آي)

طهران مستعدة للتفاوض مع مجموعة «5+1»

جددت إيران، أمس، على لسان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، رامين مهمانبرست، استعدادها للمشاركة في محادثات مع مجموعة 5+1 بشأن برنامجها النووي على أرضية مشتركة، بحسب ما نقلت محطة «برس تي في» الإيرانية. وكرر مهمانبرست ترحيب طهران بأي محادثات تهدف إلى تطوير «تعاون فعال وبنّاء» يستطيع أن يزيل أيّ سوء تفاهم. وقال إن بلاده تعاونت بالكامل مع الوكالة الدولية للطاقة، مضيفاً أن برنامج إيران النووي سلمي بالكامل وفقاً للتقارير العديدة للوكالة. وتضم مجموعة «5+1» كلاً من بريطانيا والصين وروسيا والولايات المتحدة وفرنسا، إضافة إلى ألمانيا.
(يو بي آي)

... وترسل سفيراً إلى ليبيا قريباً

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، رامين مهمانبرست، أن بلاده سترسل سفيرها إلى ليبيا في أقرب وقت، استجابةً لطلب المجلس الانتقالي الليبي بتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين. وأكد مهمانبرست أن إيران تنتظر استقرار الأوضاع في ليبيا وتأليف الحكومة الجديدة لتكون هناك زيارات متبادلة بين المسؤولين في البلدين.
(يو بي آي)