رنا التونسي *

أبحث عن كتب تتحدث عن آثار لم ترتعد
شتاء لن يأتي إليك
عائلات لن تظمأ.
أبحث عن كتب لأسند بها جداراً.
...
أحتاج كتاباً
لأذهب إليك
أتحدث بشغف عن الحرمان
عن المآذن والمنارات والأضرحة
التي ستتركنا نضحك ونلعب
عن الضوء الخافت في القلوب
والطريق الذي سيوصلنا حتماً إلى الله.
...
أبحث عنك
وأرجع دوماً بدونك.

■ ■ ■

بإمكاني أن أحمل شجرة في البيت
ألم بيدي ضوءاً تكسر
أقرأ لك أول قصيدة تكتبها
وآخر قصيدة تجمعنا
عشيقين في حديقة سرية.

■ ■ ■


بنفس اليد المرتعشة الصغيرة
سأمسك جريدة
أطلب من المطر النزول الآن
أن يسامح العالم
يسلم على الغرباء
ويبدأ فعلاً من جديد.
...
لن نصنع سلماً بوردة تختفي
حاجزاً بعصفور
لا أحد سيجبر المارة على الانحناء
وهم يعبرون في طرقات وحيدة
...
سنجلس على العتبات
نراقب البيوت وهي تضحك

■ ■ ■


أحتاج أن يقنعني أحد أن أغادر الهوة التي تسمى خيالي
أن أخلع العجلات القديمة من عيني
الدراجة التي وقع أطفال كثيرون من فوقها
جروح صغيرة في الركبتين
لم يسعفها الهواء الراكض بالجوار.
...
أحتاج أن أقف مرة وحيدة على الأرض
ولا أستند إلى الغياب.
...
أن أعرف أني إن سقطت
لن أجذب معي الحكايات الصغيرة
القصص بلا نهايات
والطفل الراقد بحب.
لن أتحول إلى نافورة ماء تروي عطشاً
يتصور حولها المحبون
تختلس منها الصغيرة قطرة ماء
قبل أن ينهرها البكاء
وترحل.
* شاعرة مصرية