مجلة لها

مجلة «لها» عودة متعثّرة

رغم أنّ مجلة «لها» التابعة لدار «الحياة» قد عادت للصدور قبل شهر تقريباً بعد توقّف إثر أزمة مالية وانتشار فيروس كورونا، إلا أنّ رجوع المجلة للعمل لم يكن كسابق عهدها. فالمطبوعة التي تُعنى بالفن وقضايا

الأخبار

«لها» تعود... ولكن

كان 16 أيار (مايو) الماضي آخر تاريخ صدرت فيه مجلة «لها» التابعة لـ «دار الحياة» السعودية. الأخيرة التي كانت تنضوي تحتها صحيفة «الحياة» بطبعتيها الدولية والعربية، تعرضت لنكسة مالية أدت الى الاستغناء ع

الأخبار

ميديا وتلفزيون

زكية الديراني

مجلة «لها» معلّقة إلى أجل غير مسمّى!

شهران هما المدة الزمنية التي توقفت فيها مجلة «لها» التابعة لـ «دار الحياة» عن الصدور. لغاية منتصف شهر تموز (يوليو) الحالي، تكون المجلة الشهرية قد غابت شهرين عن الأكشاك على إثر أزمة مالية ضربتها. في ا

زكية الديراني

«لها» غائبة عن الاسواق!

بعد أكثر من شهر على غيابها عن الصدور، بات السؤال يطرح اليوم حول مصير مجلة «لها» التابعة لـ «دار الحياة» السعودية. الدار التي أسسها الامير السعودي خالد بن سلطان، كانت قد أغلقت صحيفة «الحياة» قبل أشهر

الأخبار

مجلة «لها» صارت شهرية؟

بعد غيابها قرابة أسبوعين عن الأسواق العربية واللبنانية، يبدو أن مجلة «لها» التابعة لـ «دار الحياة» ستتحول من مطبوعة أسبوعية إلى شهر

الأخبار

ميديا وتلفزيون

زكية الديراني

مجلة «لها» تلقى مصير «الحياة»؟

لم تنته فصول معاناة «دار الحياة» التي كانت تضم سابقاً صحيفة «الحياة» التي توقفت عن الصدور قبل أعوام، ومجلة «لها» الاسبوعية. فالدار السعودية التي يديرها خالد بن سلطان، وقعت بين ليلة وضحاها في أزمات ما

زكية الديراني

«دار الحياة»: عودة وشيكة؟

لا يزال ملف «دار الحياة» معلّقاً بين الأمل بعودة الدار السعودية التي تضم صحيفة «الحياة» ومجلة «لها» وبين طي صفحتها نهائياً. فالدار التي تأسست في التسعينيات من القرن الماضي، عاشت أزمات مالية متعاقبة أ

الأخبار

«دار الحياة»... مكانك راوح

إنتظر مستكتبو وموظفو «دار الحياة» (تضم مجلة «لها» وجريدة «الحياة») أمس السبت على نار. بناءً على مضمون الرسالة الإلكترونية التي أرسلها القائمون على

الأخبار

ميديا وتلفزيون

زكية الديراني

«لها»: الاضراب يدخل شهره الثالث

لا تزال قضية «دار الحياة» التي تضمّ مجلة «لها» وجريدة «الحياة»، معلّقة من دون إيجاد أيّ حلّ لها. مكتب الصحيفة والمجلة في بيروت أقفل أبوابه في حزيران (يونيو) الماضي وترك وراءه قضية التعويضات التي لم ت

زكية الديراني

«دار الحياة»: العودة إلى المماطلة

بعد تردّد أخبار الانفراجات في ملف «دار الحياة» السعودية التي تضمّ مجلة «لها» وصحيفة «الحياة» التي لم ينل المستكتبون فيها مستحقاتهم منذ خمسة أشهر، ع

ميديا وتلفزيون

زكية الديراني

«دار الحياة»: الاضراب يدخل أسبوعه الثاني

أسبوع تقريباً مرّ على الإضراب المفتوح الذي بدأه متسكتبو «دار الحياة» (مجلة «لها» وجريدة «الحياة») في بيروت، من دون أن تؤدّي هذه الخطوة إلى أيّ تحسّ

زكية الديراني

ميديا وتلفزيون

زكية الديراني

«دار الحياة» في بيروت: إضراب مفتوح

يشبّه بعضهم وضع مستكتبي «دار الحياة» (تضمّ جريدة «الحياة» ومجلة «لها») في بيروت، بأنّهم يتناولون حقناً مسكنة كل فترة وجيزة. كلما طالب الموظفون بحقوقهم المالية التي لم يتقاضوها منذ يوم إقفال الدار في

زكية الديراني