خسر مسرح «برودواي» النجم الصاعد كايل ــ جان بابتيست (الصورة). الشاب الذي توفي أخيراً في حريق في منزل أمه، كان أوّل شخص أسود، وأصغر (21 عاماً) مَن أدى دور جان فالجان في مسرحية «البؤساء» لفيكتور هوغو ضمن عروض «برودواي».


وأصدرت إدارة المسرح بياناً حول الوفاة، جاء فيه أن عائلة «البؤساء» لا تزال «مصدومة ومتأثرة من الخسارة التراجيدية المفاجئة للشاب الموهوب الرائع والهائل الذي صنع السحر والتاريخ من خلال ظهوره الأول في برودواي». وقد أسر أداء بابتيست الحضور، في عروض «البؤساء» التي اختتمت مساء 27 آب (أغسطس) الحالي، وكان قد أعلن على صفحته على فايسبوك أنّه سينضم مجدداً إلى فريق «برودواي» للمشاركة في The Color Purple لأليس ووكر إلى جانب جنيفر هادسون في نهاية هذا العام!