تحت شعار «أعيدوا استخدام ما تستهلكونه» و«نظّفوا أو موتوا» انطلق أسبوع المصمّمين الخضر في نيويورك. أثواب مصنوعة من أكياس بلاستيكية وسراويل جينز قديمة معدلة وملابس أخرى أعلنت صداقتها مع البيئة، عُرضت خلال أسبوع المصممين «الخضر» الذي أقيم أخيراً في نيويورك. على سبيل المثال، صمّمت المصمّمة ليان ماي لي هيلغارت مجموعة معاطف مصنوعة بالكامل من ألياف طبيعيّة يمكن إعادة تدويرها.

من جهتها، أنجزت سونيا دين الزين مجموعات بذلات سوداء من القطن الطبيعي وشمع النحل، ومعظمها لا يزيد سعره على مئة دولار.
لا ينشد المصمّمون المشاركون في الأسبوع «الأخضر» التوعية فقط. على رغم هواجسهم بالحفاظ على البيئة وحمايتها، يعيش هؤلاء هاجساً آخر يتمثّل في قدرتهم على بيع منتجاتهم. غاري هارفي الذي افتتح العروض بأثواب صمّمها من خلال 45 سروال جينز قديم من ماركة «لايفايس»، لفت إلى أنّ «الناس لا يشترون السياسة، بل يبتاعون ما يعجبهم». لذا، يتركّز همّ المصممين حالياً على ابتكار تصاميم تجذب الزبائن وتُعجبهم قبل أي شيء آخر...