في سياق نشاطها من أجل رفع مستوى الوعي بشأن التراث الموسيقي الغني وسدّ النقص الملفت في إنتاج الموسيقى الشرقية المعاصرة، تنظّم جمعية «عِرَب» (جمعية عربية للموسيقى) مجموعة من الحفلات الموسيقية وورشات العمل المتعلّقة بالموسيقى في مناطق لبنانية مختلفة، يتقدّمها الديو «سبيل»، بالتعاون مع عازف الكوونتراباص رودي فلدر. ديو «سبيل» مؤلّف من الفلسطينيين أحمد الخطيب (عود) ويوسف حبيش (إيقاع)، وسبق أن اجتمعا في ألبوم يحمل الاسم نفسه.

إنّها فرصة مميّزة لأحمد الخطيب ويوسف حبيش للعزف في لبنان حيث عدد كبير من معجبيهما، كما أنّها فرصة جديدة لهما للعزف سوياً مجدداً، وتقديم ورشات العمل المقرّرة ضمن البرنامج الذي يبدأ اليوم ويستمر حتى 25 كانون الأوّل (ديسمبر) الحالي.
البداية ستكون اليوم من الشمال، وتحديداً من طرابلس، إذ سيستضيف «بيت الفن» في الميناء (الساعة السابعة مساءً) حفلة للثلاثي المذكور، قبل أن ينتقلوا في اليوم التالي إلى «مسرح المدينة» (الحمرا ــ بيروت) عند الساعة الثامنة مساءً.
في 21 كانون الأوّل، ستكون المحطة الفنية في قاعة نبيل كحالة في المبنى البلدي في سنّ الفيل (قضاء المتن). قبل ذلك، ستبدأ ورشات العمل في اليوم نفسه من الساعة العاشرة والنصف مساءً في «مترو المدينة» (الحمرا ــ بيروت).
يوم 22 كانون الأوّل سيقتصر على ورشات العمل التي ستتخذ من «مترو المدينة» أيضاً مقرّاً لها من الساعة العاشرة صباحاً حتى الواحدة والنصف ظهراً، ثم تذهب إلى «المعهد الموسيقي الوطني» (الكونسرفتوار) في سنّ الفيل (من الساعة الرابعة بعد الظهر حتى السابعة مساءً).
إلى «مركز معروف سعد الثقافي» في صيدا (جنوب لبنان)، سينتقل أحمد الخطيب ويوسف حبيش ورودي فلدر لتقديم السهرة الموسيقية الأخيرة.
أما ختام المشروع، فسيتمثّل في ورشات عمل في 25 كانون الأوّل في «مركز أطفال الصمود» في مخيم برج الشمالي (صور ــ جنوب لبنان). علماً بأنّ فترة ما قبل الظهر ستخصص للأطفال.
عموماً، ستتركّز ورشات العمل على عرض رؤية وتجربة «سبيل» من ناحية التأليف والأداء للموسيقى العربية المعاصرة، والتعامل مع المقام بشكل غير تقليدي، وتطوير وتصنيف الموازين الإيقاعية، إضافة إلى تطوير التعبير الايقاعي، والتأليف الايقاعي.

«سبيل»: من اليوم حتى 25 كانون الأوّل ــ في مناطق لبنانية مختلفة. الدخول مجاني. للاستعلام: 76/141013 أو 03/284715