تقدّم الفنانون الأميركيون بيونسيه وكانييه ويست وفاريل وليامز وريهانا وجاي زي بشكوى جماعية في نيويورك ضد ماركة «إيليفن باريس» الفرنسية للملابس الجاهزة التي تستخدم صورهم من دون إذنهم، وفق ما ذكرت وكالة «أ ف ب» أخيراً.


وتندد الشكوى بالاستخدام غير القانوني لصور الفنانين وأسمائهم على «قمصان وكنزات قطنية وقبعات وحقائب ظهر وأغطية للهواتف النقالة»، وتضمّنت هذه القطع صوراً تظهر وجه بيونسيه أو فاريل وليامز بأقنعة واقية من البرد، وريهانا وهي تضع إصبعها تحت أنفها مع رسم شاربين صغيرين. وهناك أيضاً قمصان قطنية تستعير كلمات أغانٍ لهؤلاء «تحميها حقوق الملكية الفكرية». من جهتها، قالت «إيليفن باريس» إنّه يجري التفاوض مع هذه الأسماء منذ عام وحتى الآن، مؤكدة عزمها على التوصّل إلى اتفاق «عادل ومتوازن».