من متحف «باردو» في تونس الذي كان مسرحاً دموياً في آذار (مارس) الماضي إثر اعتداء «داعش» الإرهابي الذي طال سيّاحاً أجانب وعرباً، أعلنت أكاديمية «غونكور» الفرنسي في خطوة رمزية أمس اللائحة القصيرة لأسماء الكتّاب المرشحين لنيل جائزتها الأدبية لهذا العام. الإعلان جاء على لسان ديدييه دوكوان، أحد أعضاء لجنة التحكيم السبعة.


والمرشحون هم: التونسي هادي قدور (الصورة) عن روايته «المهيمنون»، والفرنسية ناتالي أزولاي عن روايتها «تيتوس لم تكن تحب بيرينس»، إضافة إلى الفرنسي ماتياس إينار عن روايته «البوصلة”، والإيطالي المولود في القاهرة توبي ناتان عن رواية «هذا البلد الذي يشبهك». على أن يُكشف عن الفائز في 3 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل في فرنسا.