انطلقت في «مسرح مونو» أمس ثلاثة عروض لمسرحية «يلا باي» (إخراج الفرنسي ستيفان أوليفييه بيسّون) التي ألّفتها وتؤدي بطولتها الفرنسية كليا بتروليسي (الصورة) واللبناني ريمون حصني. العمل عبارة عن تقاطع بين قصتي ومصيرَي البطلين: هو هاجر إلى فرنسا هرباً من الحرب اللبنانية، وهي اختارت تمضية عطلتها في بيروت، فيما يبحث كل منهما عمّا لا يملكه. سيُنشر كتاب عن هذا العمل بالعربية والفرنسية، ويتوقع تقديم العرض لاحقاً في مهرجان «أفينيون» الفرنسي، ليجد طريقه لاحقاً إلى التلفزيون في فرنسا.


عرض «يلا باي»: اليوم وغداً ــ 21:00 ــ «مسرح مونو» (الأشرفية ــ بيروت). للاستعلام: 01/202422