بمناسبة إعادة فتح حرش بيروت أمام العموم بعد أكثر من 20 عاماً من إقفاله، تنظّم جمعية «نحن» في 5 آب (أغسطس) المقبل احتفالاً موسيقياً هناك. البرنامج سيكون منوّعاً، إذ ستطل الفنانة إنغريد نقّور (الصورة) لتؤدي أغاني «سوفت» روك بالإنكليزية، وفرقة «فرقت عَ نوطة»، صاحبة ألبوم «حِ Jazz» التي تتميّز بمزجها بين الجاز والروك والبلوز والموشّحات. فرقة «نَوْل» ستقدّم أغاني شعبية عربية، أما السوبرانو منى حلّاب فسيرافقها بهيج جارودي على الغيتار.


احتفال موسيقي بإعادة فتح حرش بيروت: الجمعة 5 آب ــ الساعة الخامسة والنصف مساءً ــ حرش بيروت (قصقص). الدعوة عامة والدخول مجاني.