إلهي! إنْ كنتَ إلهي وتحبّني,

فَجِّرْ هذا الكوكب!
إلهي, مِن أجلِ سعادتي وراحةِ نفسي,
أجهزْ على جميعِ رُعاتِهِ وقاطنيه!
إلهي،
أَمِتْ جميعَ الكَذَبَةِ، والأشرارِ، والقَتَلةِ، والمنافقين، والخوّانين، والسَفَلةِ، والكهّانِ، والصيارفةِ، والسَرّاقين، وأصحابِ رؤوسِ الأموالِ ورؤوسِ الحكمةِ... ومَن لفَّ لفَّهم!...
إلهي: جميعاً!
.. .. ..
إلهي، أنا ابنكَ اليتيم، المبْتَلى بخوفِ الوحدةِ وآلامِ الضجر،
أرفعُ إليكَ هذا الشكر:
إلهي، شكراً لك، لأنكَ لم تستجِبْ لتوسّلاتي!
إلهي، شكراً لك، لأنكَ تُمهِلُ... وتمهِلُ... وتُهمِلْ!
إلهي، شكراً عظيماً لكْ
لأنكَ لا تملكُ الوقتَ الكافي
للردّ على مثلِ هذه الرسائل!
17/9/2015