يستضيف مسرح «دار النمر للفن والثقافة»، اليوم لقاءً مع المخرجة الألمانية مونيكا ماورير (الصورة)، لتقديم فيلمها «تصوير الثورة» الذي لا يزال قيد التطوير، ويهدف إلى خلق شهادة سمعيّة بصريّة عن الثورة الفلسطينية في السبعينيات، وإتاحتها للجيل الجديد.


ستعرض ماورير فيديو (3 د) عن شريطها الذي يروي حكاية سنين البناء والأمل، ومقتطفات (حوالى 60 د) من أفلامها (الحرب الخامسة، وأشبال...). عملت ماورير مع «منظمة التحرير الفلسطينية» خلال السبعينيات، وتجهد حالياً في روما للحفاظ رقمياً على الوثائق البصرية الفلسطينية من تلك المرحلة.

لقاء مع مونيكا ماورير: اليوم ــ 19:00 ــ «دار النمر» (كليمنصو ــ بيروت). للاستعلام: 01/367013