ضمن أنشطة «مؤسسة سعاده»، ألقى الباحث صقر أبو فخر محاضرة في «دار الندوة» في بيروت في ذكرى وعد بلفور. واعتبر أن «قيام إسرائيل كان ذروةَ صراع بين أوروبا الناهضة وعصر الانحطاط العثماني الذي خضعنا له بالتبعيّة. ومن نتائجه أن الفلسطينيين خسروا وطنهم، وأسّس اليهود وطناً لهم».


لعلّ أكثر مَن فهم خطر قيام إسرائيل كان أنطون سعاده الذي قال «إنّ الدولة اليهودية نشأت (...) بسبب التفسخ الروحي الذي اجتاح الأمة السورية». وأشار إلى أنّ «الثورة الفلسطينية أصعب ثورة في التاريخ، فهي واقعة بين النفط والمسألة اليهودية. هي ليست مجرد ثورة تحرُّر وطني ضد جيش احتلال، بل ثورة مسلحة ضد جيش ودولة ومجتمع». وختم بأنّ «البقاء في المكان هو المعجزة وتذكير بأن الشعب الفلسطيني لم يُهزم، بل ما برح يشكّل خطراً أمام الإسرائيليين».