الأجواء الشوفيّة كانت ساحرة أوّل من أمس. في افتتاح «مهرجانات بيت الدين الدولية» لصيف 2017، صعد «فرانك سيناترا الفلسطيني» عمر كمال (1992) على المسرح وكان اللقاء بينه وبين الجمهور اللبناني مميّزاً. بصوته القوي وأدائه الراقي، غنّى ابن مدينة نابلس باللغات الأربع: العربية، والفرنسية، والإنكليزية، والإيطالية.


مروحة منوّعة من الأغاني الشهيرة التي أمتعت الحضور، ضمّت «يا أنا وياك» لفيروز، و«يا زهرة في خيالي» لفريد الأطرش، و«أنا لك عا طول» لعبد الحليم حافظ، ونشيد «موطني»، وNe me quitte pas لجاك بريل، وSway وOne for my baby لسيناترا، وLove Never Felt So لمايكل جاكسون، وغيرها. علماً بأنّ السوبرانو الألمانية ــ الإنكليزية ميراندا هيلت والاسكتلندية ديزي شوت شاركتا كمال في أداء بعض الأعمال. الموعد المقبل في «بيت الدين» سيحييه غداً الثلاثاء جوردي سافال مصطحباً إيّانا في رحلة على خطى ابن بطوطة. أما اليوم، فسيفتتح النجم الجمايكي الأصل شون بول «مهرجانات بيبلوس الدولية».