احتفاءً بمرور مئة عام على إطلاق أوّل كتبه الناطقة باللغة الإنكليزية The Madman (عام 1918 ــ المجنون)، تنطلق النسخة الثالثة من المؤتمر العالمي «جبران في القرن الـ 21: رسالة لبنان إلى العالم»، غداً الخميس في حرم «الجامعة اللبنانية الأميركية» في قريطم (بيروت)، على أن تستمر حتى 6 كانون الثاني (يناير) الحالي. علماً بأنّ الفعاليات ستنتقل في اليوم الأخير إلى «متحف أمين الريحاني» في الفريكة و«متحف جبران» في بشرّي.


يجري هذا الحدث المميّز للمرّة الأولى في البلد الأم للفنان والأديب اللبناني (1883 ــ1931/ الصورة)، بتنظيم من «مركز التراث اللبناني» في LAU، و«كرسي جورج وليزا زاخم للدراسات الجبرانية» في «جامعة ميريلاند» الأميركية، و«لجنة جبران خليل جبران الوطنية». يتضمّن الحدث عدداً من الجلسات الحوارية والنقاشات، بمشاركة نخبة من اللبنانيين والأجانب المتخصصين في نتاج جبران الأدبي والتشكيلي، من بينهم هنري زغيب، ومي الريحاني، وفيليب سالم، واسكندر نجار، وغيرهم.

«جبران في القرن الـ 21: رسالة لبنان إلى العالم 3»: من 4 حتى 6 كانون الثاني ــ بدءاً من الساعة العاشرة صباحاً ــ «كلية عدنان القصار لإدارة الأعمال» في LAU (قريطم ــ بيروت) و«متحف أمين الريحاني» (الفريكة ــ قضاء المتن) و«متحف جبران» (بشرّي ـ شمال لبنان). للاستعلام: 01/786456