بعد خمس سنوات على رحيله، يوجّه «متحف سرسق» و«مؤسسة بيار صادق» تحية إلى رسام الكاريكاتور اللبناني (1938 ــ 2013) الذي عكست ريشته الأحوال السياسية والاجتماعية في لبنان على مدى نصف قرن.


«بيار صادق: رسم التاريخ» الذي يفتتح في السابع من شباط (فبراير) في المتحف، يعدّ أول معرض له منذ رحيله، ويجمع في طياته المواضيع والتيمات التي اشتغل عليها الراحل في الصحف والقنوات التلفزيونية منذ 1950 حتى رحيله. يهدف المعرض ليكون رحلة استكشافية تغوص في عمل هذا الفنان الذي أنجز رسومات وأعمالاً أسهمت في توثيق محطات تايخية مفصلية. لقد كان شاهداً على حقبة حبلى بالتحولات محلياً وإقليمياً، ووضع أسس مدرسة فنية خاصة وفريدة.