للمرّة الأولى، تحط مسرحيّة «36 شارع عباس حيفا» (إخراج جنيد سري الدين) في 15 آذار (مارس) الحالي، في صيدا، وتحديداً في «جمعية رعاية اليتيم». «بعد ألاقي زيّك فين يا علي» (2015)، تستكمل رائدة طه (الصورة) في هذا العرض المونودرامي الحكواتي توثيق القصّة الفلسطينية عبر الخشبة.


يتناول العمل جدلية الشتات والعودة لعائلة «أبو غيدة» الفلسطينية التي طُردت من مدينتها حيفا بعد النكبة، وعائلة «الرافع» التي بقيت في فلسطين وأصبحت أسيرة قدرها وحملت الجنسية الإسرائيلية. بالنسبة للعائلتين، «36 شارع عباس» هو الوطن.

«36 شارع عباس حيفا»: الخميس 15 آذار ــ 20:30 ــ «جمعية رعاية اليتيم» (صيدا ــ جنوب لبنان). للاستعلام: 07/722788 (مقسّمات 103/108/112).