إحتفاءً بمسيرة وأعمال الأديبة اللبنانية الرائدة إملي نصرلله (1931 ــ 2018/ الصورة) التي توفيت الشهر الماضي بعد معركة مع السرطان، تنظّم دار «هاشيت أنطوان ــ نوفل» لقاءً لأحبّاء الراحلة، كباراً وصغاراً، للاجتماع في 14 نيسان (أبريل) الحالي في «مكتبة أنطوان» في وسط بيروت لقراءة أحد أعمالها من اختيارهم. وكانت الدار قد وزّعت حوالي 700 نسخة من آخر كتب ابنة الكفير «الزمن الجميل» على مدارس لبنانية عدة. يعدّ العمل بمثابة تحية لنصر الله وسنواتها الذهبية في الصحافة، تأخذنا فيه إلى لبنان الخمسينيات والستينيات، وتذكّرنا بأسماء قابلتها نسيناها وتقدّم لنا أخرى لا نعرفها.


* السبت 14 نيسان ــ 18:00 ــ «مكتبة أنطوان» (وسط بيروت). للاستعلام: 03/354875