يوم الإثنين المقبل، تلقي الأكاديمية والباحثة اللبنانية، زينة الحلبي، محاضرة في «أشكال ألوان» بعنوان «تقويض المثقف العربي: النبوّة والمنفى والوطن»، وهو عنوان كتابها الصادر العام الماضي عن «جامعة إدنبره». في هذا الكتاب، تتوقف الحلبي عند «تركة المثقف في الأدب العربي المعاصر عبر العودة إلى التسعينيات كمرحلة فاصلة بدأ فيها كتّاب عرب بالتشكيك بشخصية المثقف/ النبي التي خيّمت على الأدب العربي منذ القرن 19». تتتوقّف عند نموذج المثقّف في كتابات الياس خوري، وإدوارد سعيد، ومحمود درويش وغيرهم... لتصل إلى اختلاف حضور هذا النموذج لدى الجيل المعاصر مثل ربيع جابر، وراوي الحاج...


* الإثنين 7 أيّار (مايو) الحالي ــ 20:00 ــ «أشكال ألوان» (جسر الواطي ــ بيروت). للاستعلام: 01/423879