اعتاد القرّاء آراء جمال واكيم (الصورة) النقدية في الوقائع السياسية في مختلف أعماله. لن يشذّ الأكاديمي اللبناني عن هذه القاعدة في «جريمة لا عقاب» (شركة المطبوعات للتوزيع والنشر). في كتابه الجديد، يفنّد واكيم السرديات السائدة عن الحرب الأهلية اللبنانية، القائمة على توصيف البطش الطائفي، لمصلحة الصراع الطبقي وهيمنة الإقطاع السياسي. هذا العمل الذي يتضمّن تحليلاً معمّقاً للبنية الطائفية في البلاد، سيكون محور اللقاء (تقديم سركيس أبو زيد) الذي ينظمه منتدى «تحوّلات»، ويليه توقيع للإصدار الحديث وكتاب «أوراسيا والغرب».


* الثلاثاء 15 أيار ــ 18:00 ــ مركز «ألف» (شارع البصرة ــ الحمرا/ بيروت). للاستعلام: 01/740595.