بعد انقطاع لأكثر من سنة عن العروض، تعود فرقة «الراحل الكبير» إلى «مترو المدينة» (الحمرا) لتروي في برنامجها الجديد «أيّام العجب»، بدءاً من 9 كانون الثاني (يناير) المقبل، أحداث عام مليء بالحوادث «السوريالية والإحباطات على المستوى العام»، والتخبّطات لدى أعضائها الذين فقدوا في آذار (مارس) 2018 رفيقهم عماد حشيشو في حادث سير. «أيّام العجب» هو العرض الأول للفرقة أيضاً بعد جولتها الأوروبية قبل عام في فرنسا وهولندا وسويسرا والنرويج. كما أنّه الأوّل بعد برنامج «لابومب» الذي قدّمته «الراحل الكبير» ضمن أكثر من 30 عرضاً في «مترو المدينة» بين عامي 2014 و2016، وأصدرته في ألبوم من تمويل مؤسسة «آفاق» وإنتاج المترو. ضمن أسلوب معجون بالسخرية، تتناول أغنيات «أيام العجب» ظواهر «التسلّق السياسي، واللجوء، والرغبة في الهجرة، والاضطرابات النفسية، وقصص الحبّ المنتهية صلاحيتها، وبعض العبث والفوضى». أما الفرقة، فتتألّف من: المؤلف الموسيقي وعازف البيانو خالد صبيح، والمغنية ساندي شمعون، وعازف البزق عبد قبيسي، وعازفَيْ الإيقاع علي الحوت وأحمد الخطيب، وعازف الأكورديون سماح أبي المنى.


* «أيام العجب»: بدءاً من 9 كانون الثاني ــ الساعة التاسعة والنصف مساءً ــ «مترو المدينة» (الحمرا ــ بيروت). للاستعلام: 76/309363