غداً الجمعة، يدعو قطاع الشباب والطلّاب في الحزب الشيوعي اللبناني (بعبدا ــــ عاليه) إلى المشاركة في لقاء مع روبير عبد الله، شقيق المناضل الأسير في السجون الفرنسية جورج إبراهيم عبد الله (1951 ــــ الصورة) في «قاعة الفرح» (حمّانا). سيتولّى روبير الحديث عن مسيرة أخيه النضالية الطويلة وكفاحه المستمرّ من خلف القضبان حيث يقبع منذ عام 1984، على الرغم من أنّه أنهى محكوميّته في 1999، وتحول مذّاك إلى معتقل سياسي بفعل إذعان باريس للضغوط الأميركية والإسرائيلية لعدم إطلاق سراحه. وقد شهدت الفترة الماضية تبدلاً جوهرياً في الأداء اللبناني في هذه القضية، يدلّ على تبنٍّ رسمي للموضوع ومحاولة كسب إطلاق سراحه تزامناً مع زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للبنان في شباط (فبراير) المقبل. تعليقاً على هذه المساعي، قال جورج عبد الله للسفير اللبناني لدى باريس رامي عدوان: «افعلوا أي شيء، ولكن لا تتسوّلوا إطلاق سراحي ولا تكونوا في موقف ضعف».


* لقاء مع روبير عبد الله: غداً الجمعة ــــ الساعة السادسة والنصف مساءً ــــ «قاعة الفرح» (حمّانا ــــ قضاء بعبدا). للاستعلام: 01/739616